بسبب إهانة امرأة.. قرية "السحل" تنتفض ضد داعش بريف الرقة الغربي

الإثنين, 9 كانون الثاني 2017 الساعة 12:18 | شؤون محلية, أخبار محلية

بسبب إهانة امرأة.. قرية

جهينة نيوز_خاص:

قالت مصادر محلية إن أهالي بلدة "السحل" بريف الرقة هاجموا مقر الحسبة التابع لتنظيم داعش في قريتهم، على إثر قيام أحد عناصر التنظيم بالإساءة لإحدى النسوة في القرية، الأمر الذي أدى لاشتباك بـ "العصي والسلاح الأبيض" بين الأهالي وعناصر التنظيم.

وبرغم عدم سقوط قتلى في صفوف داعش، إلا أنه استقدم تعزيزات ضخمة إلى القرية ليعتقل على إثر ذلك حوالي 100 من الشبان، ويقتادهم إلى جهة مجهولة، في حين طالب وجهاء عشائر في القرى القريبة قيادة التنظيم بالافراج السريع عن المعتقلين تجنبا للتصعيد في المنطقة.

وبحسب مصادرنا، فإن سكان المنطقة المتحدرين من أصول عشائرية غالبا ما يشتبكون "بما تيسر لهم من أسلحة" مع عناصر التنظيم لأسباب مشابهة، الأمر الذي يواجهه داعش بعنف شديد تخوفا من تحول الأمر إلى "انتفاضة عشائرية" ضد وجوده في ريف المناطق الشرقية من سورية.

يشار إلى أن قريتي "التبني" و "الشميطية" بريف دير الزور الغربي، كانتا قد شهدتا انتفاضة محدودة لأبناء عشيرة "البوسرايا" خلال شهر أيلول الماضي، على إثر قيام تنظيم داعش بإعدام عدد من أبناء القرية، الأمر الذي أجبر التنظيم على استخدام "الوساطة العشائرية" لحل الأزمة التي واجهته


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. سياحة
  10. تقارير خاصة
  11. كواليس
  12. اخبار الصحف
  13. منبر جهينة
  14. تكنولوجيا