المصداقية على المحك رغم الوعود ... كهرباؤنا من حالة "تقنين" إلى حالة "تقنين التقنين" !!!

الجمعة, 17 شباط 2017 الساعة 15:24 | تقارير خاصة, خاص جهينة نيوز

 المصداقية على المحك رغم الوعود ... كهرباؤنا من حالة

خاص جهينة نيوز -هانيبال خليل

لاحقاً لما نشرناه في موقعنا يوم الثلاثاء الواقع 7/2/2017 حول وضع التيار الكهربائي، تحت عنوان "معركة حكومة "الأزمة"، هل هي مع "الفيول" أم مع "المواطن"؟!كهرباؤنا في سنتها السادسة تقنين"، وبناءً على تصريحات الحكومة أمس الواقع في 16/2/2017 من أن "نظام تقنين 2-4 قد تم تطبيقه مجدداً" حسب وعود رئيس الحكومة ووزير الكهرباء للمواطنين السوريين بأن الخامس عشر من شهر شباط الحالي سيشهد توفر مادة "الفيول"، بما يعني أن "التقنين" إلى تراجع أكيد...فإننا نؤكد أن تصريحات أمس لا أساس لها من الصحة في قلب العاصمة حيث طُبق تقنين 2-4 لفترة كهربائية واحدة فقط من الثامنة مساءً وحتى العاشرة ليلاً، ليعود التيار الكهربائي وينقطع من العاشرة إلى الثالثة والربع فجراً، ثم من الخامسة صباحاً إلى العاشرة من صباح اليوم الجمعة، ليعود إلى الانقطاع بعد نصف ساعة فقط دون معرفة متى يعود...!

وكنا قد ذكرنا في مقالتنا السابقة أن حالة الخمسين دقيقة كهرباء كل خمس ساعات انقطاع -والتي تزامنت مع حل مشكلة تزويد العاصمة بمياه الفيجة- ستتطور إلى مئة وعشرين دقيقة كهرباء كل أربع ساعات انقطاع حسب وعود الحكومة بعد وصول "الفيول"، وبالتالي، ومع ذلك، فإذا صحّ ذلك -وهو ما لم يحدث في توقيته الرسمي- فإنما يدعو إلى مرور مهلة الخامس عشر من شباط دون أية ضرورة لذكرها من قبل السيد رئيس الحكومة لأن نظام تقنين 2-4 أصلاً لا يحل مشكلة...وهنا لا داعي للتذكير بالخسائر الفادحة الناجمة عن تقنين الكهرباء في القطاع الاقتصادي والناتج والدخل المحليين وحياة الناس والطلبة والتلاميذ، لكننا نشير أكثر إلى موضوع المصداقية الحكومية التي باتت مطلوبة بإلحاح من قبل المواطنين لكي يتمكنوا من حسم أمورهم الكهربائية نهائياً في ضوء ما لم يعد بالإمكان احتماله.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 بثينة النوري
    17/2/2017
    15:55
    شعب وفي لوطنه
    فكل تعليقات المواطنين تتعلق اليوم بموضوع مصداقية الحكومة...هذا هو الأهم الآن والأخطر...
  2. 2 سمير
    17/2/2017
    15:59
    بعد الوعد الرسمي المنشور يقننون التقنين القديم بصلف وعدم خجل
    في هذه الحالة يجب أن يتعرض وزير الكهرباء وكل فريقه التقني للتحقيق من قبل أعلى مستوى...ولن نقول من قبل الجنائية احتراماً للبعض.
  3. 3 صفاء
    17/2/2017
    16:01
    إذا لم يستح المسؤول الكهربائي يفعل ما يشاء!
    لا تبرير لهذه التصرفات مع المواطنين.
  4. 4 جلال
    18/2/2017
    13:48
    ازداد وضع الكهرباء سوءاً بعد 15/شباط
    يجب مساءلة من صرحوا بتسوية وضع الكهرباء بدءاً من التاريخ المذكور
  5. 5 فراس
    18/2/2017
    14:51
    يجب التحقيق مع مسؤولي كهرباء دمشق
    عبث غير معقول...وتفضيل مناطق عن مناطق...أين رئيس الحكومة ؟...ما هذه العدوانية...نحن ندفع ثمن الكهرباء وثمن انقطاعها أيضاً...مهزلة لم يعرفها تاريخ الكهرباء.
  6. 6 سهيل
    19/2/2017
    11:41
    هل يتعمد قاطع الكهرباء التخريب؟
    أمس قام بأكثر من حركة قطع خلال دقيقة مما يؤثر على الأجهزة الكهربائية....هل هذه تصرفات موظف حكومي؟!!!
  7. 7 سهيل
    19/2/2017
    11:43
    اليوم صباحاً مهزلة
    بعد خمس ساعات انقطاع على الأقل وصلوا التيار لمدة نصف دقيقة فقط في الحادية عشرة صباحاً ليعود في الحادية عشرة وخمسة وثلاثين دقيقة ولينقطع مجدداً في منتصف النهار....مهزلة وفضيحة
  8. 8 صبور
    1/3/2017
    18:51
    لا مصداقية لوزير الكهرباء على الإطلاق
    فحال الكهرباء من سيئ إلى أسوأ رغم تدخّل الإعلام في الفترة الماضية ورغم ظهور وزير الكهرباء المتكرر بوعود عدة...ساعة وربع كل خمس ساعات انقطاع...مهزلة متكررة ويجب بحثها في أعلى المستويات.
  9. 9 عبد الله
    1/3/2017
    18:57
    لا يجب الاستهتار بوضع الكهرباء
    وليتفضل المهندسان المسؤولان عن الكهرباء في الحكومة ويدرسان حالة الشارع والسوق والفعاليات الاقتصادية...يوماً بعد يوم تتراجع الأمور بقسوة غير مبررة حكومياً...مصالح تجارية بسيطة في طريقها إلى الإغلاق...ووزير الكهرباء يقول 2-4 تكلفنا يومياً مليار ليرة!!!...إقطعها نهائياً إذاً ووفّر المليار...إشتر بالمليار مولدات بدون جمرك للشعب...لو كانت لديك إرادة الحل.
  10. 10 عبد الله
    1/3/2017
    19:01
    إشتر بالمليار مولدات بدون جمرك للشعب لو كانت لديك إرادة الحل
    ادعى وزير الكهرباء أن فترة تقنين 2-4 (غير المطبقة فعلياً) تكلف الحكومة مبلغ مليار ليرة يومياً!!!! نعتقد انه لو كانت لدى الوزارة إرادة حل وإدارة حل لاشترت بهذه المبالغ اليومية الضخمة مولدات للبشر السوريين معفية من الجمرك وغيره ولحلت المشكلة...ولوفرت أجزاء كبيرة من المبلغ...وحاجة يحسبوها علينا كهربا...قمة عدم الاحترام.
  11. 11 واو
    1/3/2017
    19:02
    كلاب جنيف المسعورة يستغلون الوضع
    مهزلة بعنوان الكهرباء المقطوعة
  12. 12 عبد الله
    1/3/2017
    19:06
    حسب وزير الكهرباء، كأنه لا كهرباء هذا الصيف
    يقول هذا الوزير إن 2-4 تكلف يومياً مليار ليرة و3-3 تكلف مليار وستمائة مليون ليرة يومياً...مما يعني أن التقنين سيعدم حياتنا...يجب إحالة أرقام الوزير إلى خبير مصرفي للتصرف بها بما يرضي المواطنين...الشعب يدفع فاتورة الكهرباء وانقطاعها معاً.
  13. 13 باشا
    1/3/2017
    19:08
    فيتو روسي صيني ضد عقوبات جديدة على سورية
    وهل هناك أشد من عقوبة قطع الكهرباء...؟!
  14. 14 عبد الله
    1/3/2017
    19:31
    365 مليار سنوياً للكهرباء المقننة
    حسب وزير اللاكهرباء... وسؤالنا ما ذا يمكن أن يفعل هذا المبلغ سنوياً لحل مشكلة الكهرباء؟!
  15. 15 شعار
    18/3/2017
    19:41
    حال الكهرباء إلى أسوأ وأسوأ...
    وزارة الكهرباء تدوس على قيمة المواطن...المواطن لم يعد ير من الساعتين المزعومتين سوى 30-40 دقيقة أو ساعة في أفضل الأحوال....بينما في أحياء أبو رمانة والروضة والمالكي ومشروع دمر وغيرها في أحسن احوالها (لا تنقطع الكهرباء من الخامسة مساءً وحتى الثامنة صباحاً من اليوم التالي، ثم تأتي من العاشرة صباحاً...وتنقطع فقط من الثانية حتى الخامسة مساء)...لماذا التمييز بين المواطنين؟؟؟ مهزلة حكومية معيبة للغاية ولا تنم عن وجود قانون.
  16. 16 مواطن
    18/3/2017
    20:27
    يا عديم الإحساس
    هل هناك غسالة أوتوماتيك تكمل غسلتها بأربعين دقيقة أو نصف ساعة...يا عديم الأخلاق.
  17. 17 مواطن
    18/3/2017
    20:28
    ارتفاع الأسعار الجنوني الأخير سببه قطع الكهرباء المسعور
    فليعرف ذلك السيد خميس وفريقه.
  18. 18 مش ضروري
    5/4/2017
    22:32
    حالة الكهرباء المتراجعة تقضي على آخر الآمال
    ويبدو أنه لا وجود لحكومة عاقلة
  19. 19 مطفي
    5/4/2017
    23:04
    مناطق 24/24 كهرباء ومناطق تحلم بساعة كاملة كل خمس ساعات!
    يحدث هذا في العاصمة ضمن مناطق ليست بعيدة عن بعضها سوى بالدعم الحكومي...إن أداء وزارة الكهرباء يعكس نوعية كل الحكومة وكفى.
  20. 20 أبو نادر بوتيتوس
    5/4/2017
    23:11
    حكومة تلاحق البطاطا...وتهمل مصادر الطاقة...
    ربما لم يعد من طاقة للمواطن سوى الطاقة المتأتية من البطاطا...نتمنى أن تحافظ على فيتاميناتها بعد طول مكوثها في المخازن!
  21. 21 واو
    5/4/2017
    23:15
    منطقة البرامكة هي الأسوأ في وضع الكهرباء
    رغم أنها منطقة لتخديم طلاب الجامعات ورغم أنها المنطقة التي يسكنها طلاب الجامعات وتكثر فيها المكتبات والمطابع...بينما بعض المناطق التي يسكنها مسنّون ومتقاعدون ينامون مبكّراً لا تنقطع الكهرباء...عدالة منطقية في ظل حكومة لا تحترم المواطن!

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. سياحة
  10. تقارير خاصة
  11. كواليس
  12. اخبار الصحف
  13. منبر جهينة
  14. تكنولوجيا