محافظ حماة يلقي القبض على مرتكبي الغش في امتحانات المحافظة ... ما حدث في المركز19 إدلب - محدثة عبد المعين قطرميز...هل هو قانوني؟!

الخميس, 18 أيار 2017 الساعة 11:54 | تقارير خاصة, خاص جهينة نيوز

محافظ حماة يلقي القبض على مرتكبي الغش في امتحانات المحافظة ... ما حدث في المركز19 إدلب - محدثة عبد المعين قطرميز...هل هو قانوني؟!

جهينة نيوز-خاص

انتشر في اليومين الماضيين "يوتيوب" جديد من نوعه يدوّن "إنجازاً نوعياً" (!)لمحافظ حماة الدكتور محمد الحزوري الذي داهم وفريق المحافظة برفقة قائد الشرطة وعناصر الشرطة العسكرية المركز الامتحاني 19 إدلب في محدثة عبد المعين قطرميز بمحافظة حماة...وخلال المداهمة يُظهر اليوتيوب كيف دخل المحافظ إلى إحدى القاعات الامتحانية مفاجئاً أحد الطلاب وهو ينقل المعلومات والإجابات من شاشة جوّاله، وتحديداً من "مجموعة إدلب" في "الواتس"...فتمت مصادرة الجوال من قبل المحافظ بعد تفتيشه وتقليبه على الشاشة، ثم تمت مصادرة بقية جوالات الطلاب المتلّبسين.

وفيما اعتبرت أصوات من الرأي العام أن انتشار اليوتيوب المذكور، إنما يعد تشهيراً بالطلاب، إلا أن المحافظ اعتبر تلك الأصوات صادرة عن المتضررين ممن أُلقي القبض عليهم متلبسين بحالة الغش، ورأى أن اليوتيوب يعبّر عن حقيقة واضحة في امتحانات المحافظة، وهو ضروري لضبط سير العملية الامتحانية كعبرة لبقية المراكز، وخاصة في مراكز "الأحرار" التي تطلّبت جلب الشرطة العسكرية لضبطها، دون دخول العناصر بأسلحتهم إلى القاعات -حسب تصريح المحافظ لإذاعة شام إف إم أمس مساءً- مؤكداً أنه -أي المحافظ- لن يسمح بعمليات الغش في المحافظة، ويأتي ذلك من باب الحرص على أبنائها.

وختاماً فإننا نتساءل، ما هذه الثقة بوجود حالات غش من هذا النوع الذي تطلّب إحضار فريق تصوير مع السيد المحافظ؟! وإلى أي مدى قانوني تصل جولة المحافظ على القاعات الامتحانية في المحافظة، وهل يُقبل هذا التصرف المتلفز كإجراء لضبط العملية الامتحانية؟!...ألا يسيء هذا التصرف إلى سمعة الشهادات السورية، ثم ألم يكن بالإمكان ضبط عمليات الغش بالأساليب المعروفة والتي حددتها وزارة التربية؟!


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. سياحة
  10. تقارير خاصة
  11. كواليس
  12. اخبار الصحف
  13. منبر جهينة
  14. تكنولوجيا