العفو الدولية: النظام التركي يقوم بعمليات تسريح تعسفية وجائرة لدوافع سياسية

الإثنين, 22 أيار 2017 الساعة 11:34 | سياسة, عالمي

العفو الدولية: النظام التركي يقوم بعمليات تسريح تعسفية وجائرة لدوافع سياسية

جهينة نيوز

أدانت منظمة العفو الدولية قيام النظام التركي بعمليات تسريح “تعسفية وجائرة” ضد عدد كبير من الموظفين الحكوميين في تركيا منذ محاولة الانقلاب التي وقعت في تموز الماضي مؤكدة أن هذه العمليات تتم لدوافع سياسية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المنظمة قولها في تقرير لها بعنوان “لا نهاية في الأفق” نشر اليوم إنها “تدين عدم حصول الأشخاص المعنيين على أي تفسير فردي إذ أن عمليات التسريح الجماعية تجري بشكل تعسفي استنادا إلى دوافع مبهمة ومعممة تشير إلى صلات مع المنظمات الإرهابية”.

وأضاف التقرير إن “الإدارات العامة المعنية لم تقدم أي تبرير لأي فرد لعمليات التسريح ولم يتمكن الأشخاص الذين تم تسريحهم من الحصول على تفسير” معربا عن الإدانة أيضا للإجراءات التي “تطال بشكل أعم نقابيين وناشطين سياسيين وصحفيين لأن ذلك يعزز المخاوف من ان يكون الكثير من عمليات التسريح هذه تعسفية وجائرة ودوافعها سياسية”.

ومنذ تموز الماضي أقدم النظام التركي على اعتقال عشرات الآلاف من القضاة والموظفين والعسكريين وتسريح اكثر من مئة الف شخص بموجب حالة الطوارئ المفروضة على البلاد.

وأشار التقرير إلى أنه تم تسريح 33 ألف مدرس وموظف في وزارة التربية إلى جانب 24 ألف شرطي وموظف في وزارة الداخلية وثمانية آلاف من أفراد الجيش وخمسة آلاف جامعي وموظف في الدراسات العليا وكذلك أربعة آلاف قاض ومدع وغيرهم من العاملين في وزارة العدل.

ولفت التقرير إلى الصعوبات التي يواجهها الأشخاص الذين يتم تسريحهم في العثور على وظيفة وإلغاء جوازات سفرهم معتبرا أن “إجراءات مثل الإقصاء الكامل من الإدارات العامة والإلغاء المنهجي لجوازات السفر تشكل انتهاكا للحقوق”.

وأوضح التقرير أن تشكيل نظام اردوغان لجنة مكلفة بدراسة حالات المقالين أمر غير كاف بسبب نقص الوسائل التي تملكها هذه اللجنة داعيا إلى وضع “آلية استئناف مستقلة فعليا وغير منحازة وتتمتع بالشفافية والفاعلية”.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا