دي ميستورا: الازمة السورية تتجه نحو التبسيط.. ومصير جولات التفاوض.. هو؟

الثلاثاء, 11 تموز 2017 الساعة 11:30 | سياسة, مؤتمر جنيف

دي ميستورا: الازمة السورية تتجه نحو التبسيط.. ومصير جولات التفاوض.. هو؟

جهينة نيوز

كشف المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا في لقاء مع وكالة سبوتنيك اليوم الثلاثاء مصير جولات التفاوض الجديدة بشأن سوريا.

وقال دي ميستورا انه يعتزم إجراء 4 جولات تفاوضية أخرى بشأن سوريا هذه السنة. وأعرب عن أمله بأن تدخل سوريا مرحلة جديدة نهاية العام الجاري.

واضاف دي ميستورا رداً على سؤال حول عدد الجولات التي يعتزم إجراءها "ننوي أن نضمن بأن يكون العمل الذي نجريه هنا في جنيف وهو عمل تحضيري للوقت المناسب الذي سنتمكن أخيراً فيه من القول فعلياً بأنه لدينا الآن مؤتمر سلام في جنيف".

وتابع قائلا "سنستكمل عملنا في أغسطس/آب وسبتمبر/أيلول، وربما في أكتوبر/تشرين الأول وحتى في نوفمبر/تشرين الثاني لأننا نأمل بنهاية العام أن يكون لدينا صورة مختلفة في سوريا".

وأعلن دي ميستورا أن الأزمة السورية تتجه نحو التبسيط لأن المجتمع الدولي بدأ يركز على إيجاد حلول لها, وقال "قادة العالم أصبحوا يركزون معا على إيجاد الأولويات التي من شأنها أن تسمح بتبسيط الأزمة السورية".

وأشار إلى أن عملية تبسيط تجري الآن بالفعل، بمعنى أن الأولوية أصبحت عند الجميع هي محاربة تنظيم داعش وتحرير الرقة ورفع الحصار عن دير الزور وهي أولويات مشتركة، بحسب قوله.

وتابع قائلا "في نفس الوقت تخفيف التصعيد والمساعدات الإنسانية وتنظيف الألغام والمعتقلين وربطاً بهذا كيفية تحقيق الاستقرار في البلاد والذي طريقته الوحيدة هي عبر الحل السياسي".

ولفت دي ميستورا إلى أن سوريا تفادت السيناريو الأسوأ أي "تركها لمصيرها، ونسيان الأزمة لتصبح مثل ما كانت عليه الصومال لسنوات عديدة، أزمة غير قابلة للحل".

واعتبر دي ميستورا أن مستقبل الدستور السوري هو أمر تبت فيه كل أطياف المجتمع السوري بمن فيهم الأكراد.

وأوضح أن النقاشات الحالية تدور حول الجدول الزمني والعملي لوضع الدستور وليس عن مضمونه. وقال " الأكراد جزء أساسي من المجتمع السوري، وبرأيي يجب أن تكون لديهم كلمة بما سيكون عليه الدستور في المستقبل، إن كان دستوراً جديداً أم إن كانت إصلاحات للدستور الحالي".

وأضاف "في الوقت الحالي تجري لدينا نقاشات حول جدول وعملية وضع الدستور الجديد وليس عن الدستور بحد ذاته". وبين انه "عندما يحين الوقت سيكون من الصعب جداً تجاهل الصوت والرأي الكردي السوري".

وأشار دي ميستورا "يمكن القول إنه حين يبدأ السوريون بمناقشة مستقبل دستورهم فيما بينهم، سيكون حينها واجباً شمل جميع أطياف الشعب السوري في النقاش".


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا