شموط التجارية: سيارة جديدة.. وحسم 10% لتذاكر أجنحة الشام في معرض دمشق الدولي

الإثنين, 21 آب 2017 الساعة 15:36 | اقتصاد, محلي

شموط  التجارية: سيارة جديدة.. وحسم 10% لتذاكر أجنحة الشام في معرض دمشق الدولي

جهينة نيوز- عبادة محمد

تشارك مجموعة شموط التجارية والتي لم تتوقف نشاطاتها طوال سنوات الأزمة بمعرض دمشق الدولي لدورته ال59 وهي مؤسسة متعددة الأنشطة تملك العديد من الفعاليات الاقتصادية

وأكد المدير التنفيذي لمجموعة شمّوط التجارية المالكة لشركة أجنحة الشام للطيران نبيل ملقي لــــ(جهينة نيوز) أن معرض دمشق الدولي هو ظاهرة اقتصادية وثقافية واجتماعية وتراثية وهو تقليد دمشقي أصيل تربينا عليه وإن التواجد الجماهيري أظهر المعرض فعلا كظاهرة عريقة

وأضاف ملقي ، إن تواجدنا كمجموعة شموط في المعرض هو على شقين الشق الأول هو أجنحة الشام للطيران إحدى شركات مجموعة شموط والشق الثاني هو معرضنا في جناح الآليات الذي نعرض فيه باكورة إنتاج معمل شموط للسيارات ماركة بيك آب سوكون إنتاج محلي بمواصفات عالمية وكفاءات محلية ونستهدف شرائح القطاع الصناعي والتجاري وذوي الدخل المحدود ونقدمها خلال المعرض بسعر تشجيعي أقل بــــــمائتي ألف ليرة سورية من السعر المطروح في السوق وسيكون هناك عروض تقسيط بالتعاون مع البنوك الخاصة والعامة والسيارة مصنعة بأحدث خطوط الإنتاج وجودة ممتازة وكفاءات سورية

ولفت ملقي إلى أن أجنحة الشام موزّعة على ثلاثة أجنحة جناح في المناطق الحرة وأجنحة الشام ضمن اتحاد غرف السياحة وأجنحة الشام ضمن جناح وزارة النقل مبينا أن إقبال زوار المعرض للأجنحة إقبال كبير وأن الشركة تقدم عروضا وحسما 10% على سعر التذاكر المصدرة ضمن أجنحة المعرض عن سعر التذكرة في مراكزنا الرئيسية التي نقدم حسوما عليها أيضا بالإضافة للعروض التي نقدمها للمجموعات والعائلات خلال المعرض كوزن إضافي واستراحة بقاعة رجال الأعمال إلى حين انطلاق الطائرة

وبين الملقي أن للمعرض انعكاس سياسي وبداية مرحلة جديدة من تاريخ سورية بانتهاء الحرب وبداية مشروع إعادة إعمار سورية وإن الكوادر التجارية والصناعية هم مشروع لورشة إعادة إعمار سورية وإعلان نصر سورية على الإرهاب والدول الداعمة للإرهاب بيد الجيش العربي السوري إضافة إلى إثبات وجود سورية اقتصاديا وأنها في مرحلة التعافي الاقتصادي رغم الحصار ورغم الدول الفارضة للحصار حيث رأينا شركات من هذه الدول لها أجنحة ضمن المعرض وإن معرض دمشق اليوم هو واجهة للانفتاح الداخلي السوري ليرى الزوار كيف أن القطاع الاقتصادي والتجاري رغم الحرب يعمل بأقل الإمكانيات وأعلى الإمكانيات والمقاييس

يذكر أن معمل تجميع السيارات لشركة شموط التجارية في عدرا تل كردي تم الانتهاء من العمل فيه بأواخر عام 2011 ولكن الأعمال الإرهابية التي طالته أعاقت العمل فيه والآن استعاده الجيش العربي السوري وأعادت الشركة إعماره من جديد واستقدمت خطوط إنتاج جديدة واستعادت الكفاءات والمهارات التي كانت موجودة لديها من مهندسين وطواقم عمل وأوفدت قسما منهم إلى الصين بدورات تعليمية وتدريبة وقد تم تجميع العمل بأيد سورية ويمتد المعمل على مساحة 12000كم.


أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. سياحة
  10. تقارير خاصة
  11. كواليس
  12. اخبار الصحف
  13. منبر جهينة
  14. تكنولوجيا