ماذا يحدث في أروقة الأجنحة الدولية لمعرض دمشق الدولي..!؟

الإثنين, 21 آب 2017 الساعة 16:32 | شؤون محلية, أخبار محلية

ماذا يحدث في أروقة الأجنحة الدولية لمعرض دمشق الدولي..!؟

جهينة نيوز - علي شداد:

لايزال فريق عمل "جهينة نبوز"  متواجد في أروقة معرض دمشق الدولي بدورته 59 بشكل يومي و كما يبدو أن الطابع الاقتصادي بدا يطغى بشكل واضح على فعاليات المعرض. 

والأيام القادمة ستؤكد ما تحدث عنه محافظ ريف دمشق علاء منير ابراهيم لجهينة نيوز يوم امس عن توقيع عقود و صفقات مع الشركات المشاركة في المعرض،  وهذا فعلا ما لاحظنا بأنه بدأ يتبلور  لدى زيارتنا  للجناح الدولي في اليوم الرابع.

حيث تعقد اجتماعات لممثلين عن السفارات تجري في أروقة أجنحة معرض دمشق الدولي بعيدا عن الإعلام ، أغلبها في الجناحين الروسي و الإيراني و قد أشار  السيد كيان معتمدي مدير الجناح الإيراني لجهينة نيوز عن الملتقى الاقتصادي السوري الإيراني الذي سيقام  اليوم، ولعلها أولى الإشارات للدخول في اتفاقات لاحقة ستجيب عنها الأيام القليلة المقبلة.

أما عن بقية الأجنحة فقد قام "جهينة نيوز" بزيارة الجناح التشيكي والتقى غيث فندي الممثل لمجموعة من الشركات التشيكية  والذي وصف هذه المشاركة بال"شبه رسمية "، وقال: أننا نعتبر هذه المشاركة بالدرجة الأولى هي استمرارية للعلاقات الموجودة بين الجمهورية التشيكية و والجمهورية العربية السورية ، وإقامته  إشارة بان المناخ الاستثماري أصبح جيدا جدا ، وتحدث عن أمله بإبرام عقود مع الدولة السورية.

وعن مجالات الشركات التشيكية التي يمثلها فقال أن مجالاتها صناعية تختص بإعادة الإعمار ، أما المواضيع الاستهلاكية هي مواضيع قليلة و تابع : "هدفنا هي مشاريع طويلة الأجل و هي مشاريع استراتيجية ".

وكشف لجهينة نيوز بان أكثر من 50 شركة تشيكية بعثت بطلبات للاشتراك بمعرض دمشق الدولي والشركات التي يمثلها اليوم في المعرض هي حوالي  14 شركة.

وفي الجناح الهندي  تحدثت مديرة العلاقات العامة هيام البيطار لجهينة نيوز عن أنهم  الوكيل المعتمد لعدة شركات هندية ومجالاتها متنوعة على صعد إعادة الإعمار و التجهيزات الطبية و الغذائية و التي تعتبر في الهند رخيصة عن غيرها.

وعن أهمية المشاركة قالت:  أن هذه الفعالية تدل على عودة البلد للحياة الطبيعية ، وحول  العقود التي يمكن أن يبرموها قالت أنهم لم  يمضوا بعد أي عقد لكن سيعلن عنها لاحقا وان التسهيلات اللازمة  قد  قدمت حاليا عن طريق الحكومة السورية و الحكومة الهندية على حد سواء.

وشهد اليوم الرابع أيضا جولات لرئيس مجلس الوزراء  و وزيري التربية و التعليم العالي.. 

وختام اليوم كان  الحفل الفني الساهر الذي أقامه الفنان مصطفى هلال حيث صدح صوته  بالقدود الحلبية في أروقة المعرض وتمايل الجمهور على "قدك المياس و خمرة الحب و غيرها"  من الأغاني التي أعادت للبال حكاية زمن جميل يعيشها المعرض.


أخبار ذات صلة


أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. سياحة
  10. تقارير خاصة
  11. كواليس
  12. اخبار الصحف
  13. منبر جهينة
  14. تكنولوجيا