الأركان الروسية: "الخوذ البيضاء" فبركت "هجوم كيميائي" في دوما أمام عدسات الكاميرات

الأربعاء, 11 نيسان 2018 الساعة 18:17 | سياسة, عالمي

الأركان الروسية:

جهينة نيوز:

أكد النائب الأول لرئيس إدارة العمليات المركزية في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، الفريق فيكتور بوزنخير، اليوم،ان مايسمى"الخوذ البيضاء" المرتبطة بالإرهابيين في دوما قاموا بفبركة "هجوم كيميائي" على المدنيين أمام عدسات الكاميرات، مشيرا الى أن أطباء المركز الروسي للمصالحة في سوريا، عند زيارتهم للمستشفى الوحيد في دوما، لم يجدوا هناك أي أحد مصاب بغاز السارين والكلور، أو أحد طلب المساعدة جراء ذلك.

وقال بوزنخير: "أطباء هذه المؤسسة وممثلي السكان المحليين والمسلحين الذين يغادرون دوما، لا يعرفون حتى عن وجود أي ضحايا نتيجة لاستخدام الأسلحة الكيميائية"، وفقا لما اوردته وكالة سبوتنيك الروسية.

وأضاف بوزنخير: "الإرهابيون لم يتمكنوا خلال الهدنة الإنسانية في الغوطة الشرقية من تنفيذ أي استفزاز كيميائي ضد المدنيين..".

وتابع : "ولذلك يبدو أنهم قاموا يوم 7 أبريل بتنفيذ آخر محاولة لفبركة شهادات كاذبة حول قيام القوات السورية باستخدام مواد سامة في الغوطة الشرقية، وعناصر "الخوذ البيضاء" الناشطين في صفوف المسلحين قاموا مجددا بفبركة "هجوم كيميائي" على المدنيين أمام عدسات الكاميرات".


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا