بشار الجعفري : الأمم المتحدة فقدت قدرتها على حل النزاعات في العالم

الإثنين, 6 آب 2018 الساعة 09:45 | سياسة, محلي

بشار الجعفري : الأمم المتحدة فقدت قدرتها على حل النزاعات في العالم

جهينة نيوز - إيهاب عوض

على هامش معرض الكتاب الدولي المقام في مكتبة الأسد بدمشق ألقى مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة الدكتور بشار الجعفري محاضرة بعنوان "الأمم المتحدة والأزمة السورية"

وقال الجعفري إن الأمم المتحدة فقدت قدرتها على حل النزاعات، فكيف ستستطيع جمع 193 دولة على الاتفاق، حتى اتفاقية المناخ عجزت عن تحقيقها، إذ منذ تأسيس الأمم المتحدة إلى الآن زاد عدد الحروب في العالم سبع أضعاف، وهذا ما ورد في تقرير الأمين العام السنوي، في دلالة واضحة على فشل في السياسة الدولية أو وجود قوى تمنع نجاح هذه السياسة

و لفت الجعفري إلى أنه خلال الدورة 71 للأمم المتحدة، عقد مجلس الأمن 56 اجتماعا حول سوريا، وتبنى المجلس فيما يخص الأزمة السورية 31 قرارا، 6 منها سياسية، و5 انسانية، و12 قرار لمكافحة الإرهاب، و5 قرارات تتعلق بالكيماوي ، و13 قرار تتعلق بتمديد مهمة "الأندوف" في الجولان، ومنعت روسيا والصين 4 مشاريع ضد سورية، وتم تسجيل أعلى عدد من الرسائل الرسمية، 181 رسالة مرسلة من الحكومة السورية إلى الأمم المتحدة".

وأكد الجعفري أننا لسنا أول ضحية ولا آخر ضحية في الأمم المتحدة تقع نتيجة أطماع الدول الكبرى والاستعمارية ، وأكبر مثال الأزمة الليبية والعراقية والعديد غيرها.

وعن الجامعة العربية قال الجعفري أن الجامعة العربية سقطت أخلاقياً على أبواب الازمة السورية، وأن الوعي القومي السوري غير موجود في عدد من البلدان العربية، فنحن سباقون بالفكر القومي العربي

وحول ملف الكيماوي السوري شددالجعفري أن ضباع مجلس الأمن لم تكن تريد التحقيق في حادثة الكيماوي في خان العسل، التي كان من ضحاياها جنود سوريين،و قال "جاءني تعميم لمقابلة الأمين العام لمعرفة من الذي فعلها، لكن "الضباع" لم توافق على معرفة من فعلها، و وافق الأمين العام "بان كي مون" على إرسال بعثة للتحقيق بخان العسل بعد أربع شهور و عشرة أيام، ومع وصول البعثة تم ضرب الغوطة بالكيماوي، وإلى هذه اللحظة لم يتم التحقيق بقضية خان العسل".

وسخر الجعفري من احتضان الغرب لجماعة "الخوذ البيضاء "بالقول "هم الآن مواطنون نموذجيون في كندا و بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية" وهم صناعة الضابط البريطاني"جيمس ليزورييه"

وختم الجعفري حديثه قائلا "إن الشيء المطمئن أننا في نهايات الأزمة، فقد انتصرنا على الإرهاب رغم أنف جبهة عالمية تتآمر ضدنا " ، أما جواب لماذا كل هذا التآمر؟ فهو لأننا نسبب لها الصداع دائماً


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 عدنان احسان- امريكا
    6/8/2018
    19:14
    صح النوم - ومتي اكتشفت ذلك يا دكتور ..
    الحقيقه ان ابن لادن طلع جحش ابن جحش .. ولو كان فعلا شريف ومناضل .. كان لازم يضرب مبني الامم المتحده في نيويورك بدلا من مبني التجاره العالمي .. لان سبب كل البلاء من هذه المنظمه الديكور والتي ليس لها دور سوى تمرير مصالح الدول الكبري بالتراضي ... نقول .. يطعمك الحج والناس راجعه فعلا اكتشاف عظيم .. وان الاون اليوم لتشكيل امم متحده جديدة - ... فبعد الحرب العالميه الاولي شكلوا عصبه الامم - وبعد الحرب العالميه الثانيه شكلوا الامم المتحده ... واليوم لابد من منظمه جديده - او اكثر من منظمه بعد ان اكتشف الدكتور الجعفري عدم اهليه الامم المتحده وللعلم هناك من حاول بعد شهر من سبتمر ١١ بنسف المبني وكان كل الرؤساء مجتمعين في ذلك الوقت ، ولكن للاسف سقطت الطائره في حي كوينز يا سلام لو زبطت؟!!
  2. 2 عمران يحي
    10/8/2018
    06:27
    افكار احسان قاعدية
    والله تاري عدنان احسان عندو افكار نازية وارهابية بتخري ي. للأسف فيه ناس عندهم جنون عظمة وعم يبثوا افكار وسموم غير حضارية.

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا