تقرير امريكي عن الحرب المقبلة : ناطحات السحب في تل ابيب ستصبح ركام و أكثر من ذلك

الأحد, 4 تشرين الثاني 2018 الساعة 20:52 | سياسة, عربي

تقرير امريكي عن الحرب المقبلة : ناطحات السحب في تل ابيب ستصبح ركام و أكثر من ذلك

جهينة نيوز

كشف تقرير أعده خبراء وعسكريون في الولايات المتحدة جانبا واسعا من شكل الحرب المقبلة في حال اندلعت بين كيان الاحتلال الإسرائيلي و"حزب الله".

وعنونت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية التي نشرت التقرير "كيف ستبدو الحرب القادمة بين "إسرائيل" وحزب الله؟" لخصت فيه السيناريو الذي توصل إليه خمسة عسكريين وخبراء قانون أمريكيين، ثلاثة أمور ستجعل من الحرب المقبلة، أسوأ من جميع الحروب التي خاضتها إسرائيل، متوقعين أن يتكبد طرفا القتال خسائر كبيرة.

وأشار التقرير إلى أن الأمر الأول يتمثل بأن "إسرائيل" ستتعرض للقصف بترسانة "حزب الله" المقدرة بحوالي 120 ألف إلى 140 ألف صاروخ، أي ما يعادل ألف صاروخ في اليوم الواحد، مشيرين إلى أن الحزب قد يكون قادرا على إطلاق 3000 صاروخ بشكل يومي.

ونوه التقرير بالسيناريو المرعب الذي سيلحق بناطحات السحاب العالية في تل أبيب وغيرها من المدن لافتا إلى أنها ستسقط على شاكلة برجي مركز التجارة العالمي في نيويورك إبان أحداث 11 أيلول/ سبتمبر 2001، ولا يتوقف المشهد المرعب عند هذا الحد بل يتعداه إلى سقوط خسائر كبيرة في الأرواح.

ووصلت توقعات أصحاب التقرير إلى إغلاق مطارات وموانئ هامة في "إسرائيل" كمطار بن غوريون وميناء حيفا لينسحب التدمير إلى البنى التحتية الرئيسية في "إسرائيل"، حتى أن نظام القبة الحديدية ستغمره الصواريخ، بحسب التقرير.

أما الأمر الثاني، فقد رأى معدو التقرير أن التهديد الأكثر خطورة من جانب "حزب الله" اللبناني يتمثل بأن الجيش الإسرائيلي سيكون مكرها على تغيير خططه الحربية بشكل جذري عن الحروب السابقة، "وقد يستخدم القوة الساحقة بسرعة في محاولة لتحقيق انتصار حاسم", علماً بأن كيان العدو إستعمل هذا الخيار خلال عدوان العام 2006 و فشل.

وبحسب خطط جيش الاحتلال الإسرائيلي التي قدمها عدد من المسؤولين الإسرائيليين، سيرسل الجيش الإسرائيلي قوات كبيرة مباشرة إلى جنوب لبنان، بينما ينزل الجنود المظليون والقوات الخاصة إلى مناطق أعمق في لبنان وراء خطوط "حزب الله" علماً بأن هذا الخيار كذلك فشل أكثر من مرة أيضاً.

وتمثل الأمر الثالث في التقرير أن "حزب الله" سيستخدم المدنيين كدروع بشرية، معتبرا أن هذه استراتيجية لاتهام إسرائيل بارتكاب جرائم ومنعها من اعتبار الحرب أمر شرعي لها أمام المجتمع والقانون الدوليين, علماً بأن هذه الحجة مع مطلع كل حرب يستعملها الاحتلال و يرتكب المجازر بدون سبب و دون أن يغير من واقع المعركة الحقيقية.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 عدنان احسان- امريكا
    5/11/2018
    01:29
    لو سالنا لماذا ستندلع حرب مدمره بين العرب واسرائيل ؟
    هل ستندلع لتحرير فلسطين ؟ الجواب الفلسطينيون من فتح لحماس وفصائل منظمات الديكور الفلسطينيه يصعدون اعلاميا ليحسنوا شروط تفاوضهم مع الكيان الصهيوينه بعد ان وقعوا جميعا بغزه والضفه الغربيه بفخ / اوسلوا / وسقفهم السياسي اليوم يتفاوضون مع رئيىس شعبه الاستخبارات المصريه ليوصل رسائلهم وهذا وضع الفلسطينيون اليوم في الوجدان العربي / الاحتمال الثاني ايران تريد تحرير فلسطين ؟ طبعا ايران تستخدم صواريخ حزب الله كفزاعه وكخط دفاع اول لها اسهل من تهديد دول الخليج لانها هي ستتضرر اكثر من اي حرب خليجيه ؟ الاحتمال الثالث سوريه ؟ والجواب ان سوريه لا تريد اكثر من استعاده الجولان والاعتراف باالحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني كما تقرها الامم المتحده اذا في النهايه دعو الصحافه الهوليوديه الامريكيه تحلل كما تشاء.

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا