قوات الاحتلال الأمريكي تحفر في منبج ليل نهار بحثا عن كنوز أثرية!

السبت, 8 كانون الأول 2018 الساعة 13:23 | شؤون محلية, آثار سورية

قوات الاحتلال الأمريكي تحفر في منبج ليل نهار بحثا عن كنوز أثرية!

جهينة نيوز

تواصل قوات الاحتلال الأمريكي في مدينة منبج شمال سورية عمليات الحفر ليلا ونهارا مستخدمين بذلك معاول يدوية وجرافات آلية بحثا عما تكتنزه المدينة من كنوز أثرية.

وتعد مدينة منبج من المدن القديمة في سوريا ويعود تاريخ وجودها إلى أكثر من 4 آلاف عام وتقع على بعد 80 كيلومتر شمال شرق مدينة حلب.

وأكد مصدر محلي لموقع الكتروني تابع "للمعارضة المسلحة" أن عناصر القوات الأمريكية في مدينة "منبج" تواصل عمليات الحفر ليل نهار بمعاول يدوية وجرافات آلية من أجل العثور على اللقى والكنوز الأثرية الدفينة التي تزخر بها إضافة إلى الكثير من المواقع والأماكن في سوريا.

وأشارت المصادر إلى أن أماكن الحفر والسرقة تتوزع في جبل "أم السرج"، الغني بمحتوياته الأثرية، وعلى كم هائل من الكنوز الأثرية، ومنها القلعة وسور المدينة، كما تجري عمليات الحفر والنهب والسرقة علانية، وفي وضح النهار، في سوق "منبج" الرئيسي القديم.

وكشف الموقع عن التخريب الذي لحق بمركز الكنيسة السريانية الأثرية وبعض المدافن الأثرية في شرق المدينة، ومواقع أثرية أخرى تعرضت للتجريف الكامل بواسطة آليات ثقيلة، بهدف السرقة، كما كثرت في فترة سيطرة تنظيم "داعش" الإرهابي عمليات التنقيب غير العلمية، وغير المهنية، كون التنظيم الإرهابي شجع بعض تجار الآثار المشبوهين، عبر تسهيلات قدمت لهم بقصد الحصول على نسبة من عوائد المسروقات.

كما أوضحت المصادر أن القوات الأمريكية تبحث في أماكن أخرى، وتشتمل على معظم المواقع الأثرية التي تضم الكثير من اللقى الأثرية، وتكتنز مصاغات من الذهب الذي يدفع لقاء الحصول عليه ملايين الليرات السورية من أجل الفوز بها، لا سيما أن أغلب الأماكن والمواقع الأثرية السورية تحتوي على الكثير من هذه التحف التي يجري البحث عنها، وباستمرار، من أجل بيعها إلى تجار الآثار وعرضها في متاحف عالمية.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا