وزير الاتصالات يعد اهالي السويداء بتحسن الإنترنت اعتباراً من الربع الثاني العام القادم

الثلاثاء, 18 كانون الأول 2018 الساعة 10:31 | شؤون محلية, أخبار محلية

وزير الاتصالات يعد اهالي السويداء بتحسن الإنترنت اعتباراً من الربع الثاني العام القادم

جهينة نيوز

أكد وزير الاتّصالات والتّقانة إيّاد الخطيب في أول زيارة له للسويداء كرئيس للجنة الوزارية المكلفة تتبع تنفيذ المشاريع التنموية والخدمية والاستثمارية في المحافظة بأن التحديات الناجمة عن السنوات السبع من الحرب طالت كل القطاعات ومن ضمنها الاتصالات، لافتاً إلى أنه ستتم إعادة تقييم خدمة الإنترنت بطرق أخرى غير الطرق التقليدية الحالية وذلك من خلال تقديم خدمة الفايبر وإيصالها لموقع المشترك.

وبين الخطيب أن خطة وزارة الاتصالات للعام القادم تتضمن إعادة تقييم وضع الإنترنت وتحسين الخدمة وتكليف الهيئة النّاظمة لقطّاع الاتّصالات بإعادة دراسة وصياغة ملف الاستخدام العادل للإنترنت وتقديم رؤية واضحة يتم اعتمادها لاحقاً ودراسة الشبكة الداخلية والخارجية ، واعدا أن المواطن سيلمس تحسناً في وضع الإنترنت اعتباراً من الربع الثاني من العام القادم.

وأشار الخطيب إلى أن تحسين وضع الليرة السورية هو هدف الحكومة مع التركيز على تحسين الوضع المعاشي للمواطن بدون تحميله أي تبعات ماليّة إضافيّة بعد سنوات الحرب السّبع.

بدوره وزير الدولة لشؤون تنمية المنطقة الجنوبية رافع أبو سعد أشار إلى أن اللجنة الوزارية توقفت عن عملها منذ شباط العام الماضي ما حال دون متابعة المشاريع المتعثرة بالمحافظة لافتاً إلى أنه سيتم العمل على تأمين بنى تحتية لمنطقة ظهر الجبل التي تشكل منطقة تطوير سياحي بحيث تخدم 19 مشروعاً سياحياً و12 وحدة تبريد موجودة في المنطقة.

نائب المحافظ وائل جربوع أكد بأنه لم تتم معالجة أي مشكلة جرى طرحها سابقاً أمام اللجان الوزارية منذ أكثر من عامين ومن بينها المشاريع الاستثمارية الأربعة لمجلس مدينة السويداء والمدروسة اقتصادياً كما لم ينفذ أي شيء من المذكرة التي أعدت للجنة الوزارية السابقة والمؤلفة من 14 بنداً بالإضافة إلى عدم تنفيذ مشروع تكسير وتصنيع الحجر البازلتي في مدينة صلخد بسبب عدم توفر التمويل اللازم بالرغم من وعود وزارية بإرسال مبلغ 100 مليون لهذا الغرض.

وتركزت مداخلات مديري الدوائر والمؤسسات الرسمية بالمحافظة على ضرورة دعم مشروع استصلاح الأراضي بآليات فنية وهندسية ثقيلة والإسراع في إنجاز معبر حدودي للمحافظة مع الأردن ودعم مجلس مدينة السويداء بآليات النظافة ومعالجة 9 مشاريع متعثرة لأبنية مدرسية متوقف العمل بها منذ عام 2011 وتأمين مبلغ 282 مليون ليرة لترميم 20 مدرسة على ساحة المحافظة كانت موضوعة ضمن خطة اليونيسيف ودعم قاعات الإنترنت بالشبكات اللازمة في المدارس لتواكب المناهج الحديثة وتحديث خطوط الإنتاج بشكل كامل في معملي السجاد والأحذية ورفد معمل السجاد بنول جديد.

كما دعت المداخلات إلى تقديم القروض للصناعيين بسقوف مفتوحة وبمعدلات فائدة قليلة وتأمين المحروقات اللازمة لهم بسعر 185 ليرة أسوة بالقطاع الزراعي والاهتمام بمشاريع القطاع الخاص أسوة بالقطاع العام وتطوير التشريعات الناظمة لعملية الاستيراد والتخليص الجمركي بما يسهم في تبسيط الإجراءات أمام المستثمرين ودعوة شركات التطوير العقاري للتوجه للمحافظة وتنفيذ معمل لتصنيع التفاح تابع للقطاع العام ورصد مبلغ 200 مليون ليرة لإكمال أعمال الترميم في صرح الثورة السورية الكبرى في بلدة القريا وإعادة افتتاح مدرسة المساحة المغلقة في المحافظة منذ 20 عاماً والإسراع في إنجاز أعمال التحديد والتحرير لـ88 منطقة في المحافظة ودعم مديرية المصالح العقارية بالكادر الفني والتجهيزات اللازمة لاستكمال مشروع أتمتة الصحف العقارية ومعالجة انخفاض التوتر الكهربائي في المخابز الآلية بالمحافظة وما ينجم عنه من احتراق الكثير من المحركات للعجانات ورفد مؤسسة المياه برافعة تلسكوبية والإسراع في إنجاز المركز الثقافي في بلدة الغارية والذي تجاوزت نسبة الإنجاز فيه 85 بالمئة.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا