فيلم «بوط كعب عالي» يعيد إحياء سينما شباك التذاكر من جديد

الخميس, 27 كانون الأول 2018 الساعة 19:13 | ثقافة وفن, سينما

فيلم «بوط كعب عالي» يعيد إحياء سينما شباك التذاكر من جديد

جهينة نيوز- عبدالهادي دعاس

بمحاولة منها لإعادة احياء سينما شباك التذاكر من جديد في صالات السينما السورية، افتتحت شركة "جودي مطر للإنتاج والتوزيع السينمائي والتلفزيوني" الفيلم الكوميدي (بوط كعب عالي) في صالة سينما ستي بدمشق، بحضور عدد كبير من الفنانين والمخرجين والمهتمين بالشأن السينمائي.

حيث يتناول الفيلم قصة، شقيقين يتخلفان عن أداء خدمة العلم ويحاولا التهرب عبر التنكر بزي فتاتين، مستعينين بالبطاقتين الشخصيتين لشقيقتيهما التؤام اللتين تقطنان خارج سوريا. لاحقاً، يقرر الشابان العيش ضمن السكن الجامعي وينظما بالتعاون مع أصدقائهما رحلة إلى أحد المناطق، ثم يتعرضوا لعدة مخاطر على الطريق، فنشاهد خلال أحداث الفيلم كيف يتعاملون معها ضمن إطار كوميدي.

وفي تصريح خاص لـ«جهينة نيوز» بيّن معاون وزير الثقافة "علي المبيض"، بأن هذا النوع من الأعمال يقدم نفس الرسالة المطلوبة من السينما بطابع كوميدي خفيف للمشاهد، إضافة لأنه دور ثقافي وطني يجسد حالة وطنية بأسلوب كوميدي وهو الالتحاق بالخدمة العسكرية لحماية الوطن.

وأشار المبيض، إلى أن أهمية السينما تكمن بهذا النوع من الأعمال التي تصل إلى شرائح لا يمكن أن تصل إليها الأفكار بالخطاب الثقافي الجدي.

من جهته أوضح "طارق مرعشلي" بأن الفيلم يهدف لخلق سينما انتاج بديل، إضافة لأحياء سينما الشباك من جديد بين الشباب السوري، وهو عمل يتم طرحه بطريقة بعيدة عن الأزمة التي مرت على سورية بقالب كوميدي يقدم كنوعية خفيفة لجميع شرائح المجتمع.

ولفت مرعشلي، بأنه يجسد في العمل شخصية لطيفة مختلفة عن جميع أدواره التي تم تقديمها سابقة، مشيرا إلى أنه بصدد إطلاق 6 أفلام من هذه النوع خلال الفترة القادمة في صالات السينما السورية.

مخرج العمل "نضال عبيد" أكد في تصريح خاص لـ«جهينة نيوز»، بأن العمل كوميدي لايت بعيد عن "الفزلكات" المعتادة، وأنه يعتمد على شخصيتين أساسيتين يتم التركيز عليهم، مشيرا إلى أهمية هذه الأفلام الذي تعيد سينما الشباك من جديد بعد انقطاع لسنوات عديدة، ولفت أن هذا النوع من الأعمال يواجه صعوبة من خلال قلة دور العرض الموجودة في سورية، اَملا أن يخلق الفيلم حافزا للجميع بصنع هذه النوعية التي يحتاجها جميع شرائح المجتمع.

الفنان "محمد المصري"، بين اعجابه بتجربته السينمائية الأولى من خلال ردود الافعال الإيجابية التي شاهدها على وجوه الحضور، مشيرا إلى أن العمل اعاد شيء كان موجود في السابق بصالات السينما السورية وهو سينما شباك التذاكر، من خلال تقديم أشياء عن حياة المجتمع بقالب كوميدي سريع المرور إلى قلب المشاهد.

الفنان "يزين السيد"، أوضح بأنه يحل ضيف شرف على العمل، وما دفعه على المشاركة هو طبيعة العمل التي تسعى لخلق سينما جديدة مقدمة لكافة شرائح المجتمع بقالب كوميدي.

ولفتت الفنانة "ميريانا معلولي" بأنها تجسد شخصية «نغم المشاغبة» والتي تدافع عن زملائها وتقوم بتوريطهم بالمشاكل، مبيناً عن حساسية الشخصية كونها تتحدث باللغة الحلبية، ولفت معلولي عن سعادته بالنتائج الإيجابية التي حصدها الفيلم من قبل المشاهد السوري عقب انتهاء العرض.

من جانبها الفنانة "نور الوزير" التي تجسد شخصية "هيام"، بينت بأن الفيلم يحمل نوعي سينمائي جديد كان موجود في السابق ويستطيع ان يخلق البسمة على أوجه المشاهدين وأن يكون موجها إلى كافة شرائح المجتمع بمختلف أعمارهم، ولفتت بأن نجاح العمل تحقق من خلال التعاون الجماعي من قبل كادر العمل لخلق فيلم صحيح للجميع.

الفنانة الشابة "شروق البني"، أشارت إلى تجسيدها شخصية فدوى طالبة جامعية تعيش في السكن الجامعي مع زملائها التي تتعرف عليهم، لتبدئ بخلق مشاكل وثرثرة معهم وهي من تكتشف اللغز الموجود بالفيلم بوجود شاب ضمن سكن البنات، معربة عن سعادتها بالتجربة الجيدة والكوميدية التي ستحصد القبول من قبل جميع المشاهدين.

والفيلم من انتاج بسام مطر وطارق مرعشلي، واخراج نضال عبيد، وبمشاركة عدد من النجوم طارق مرعشلي محمد حداقي محمد الحمصي اندريه سكاف هيا مرعشلي ميريانا معلولي نور الوزير مازن عباس سوسن ميخائيل محمد خير الجراح يزن السيد شروق البني.

يذكر بأن العرض الجماهيري سيفتتح بـ 27 كانون الأول بصالة سينما ستي بدمشق وسينما الزهراء بحلب، و29 الشهر بمحافظة السويداء، ومطلع العام القادم سيكون في محافظة اللاذقية وطرطوس وحمص وحماة، إضافة لعرضه بعدد من الدول العربية.


أخبار ذات صلة


أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا