باحثون ايرانيون يصنعون جهازا للانصهار النووي

الأحد, 6 كانون الثاني 2019 الساعة 17:29 | تكنولوجيا, علوم أخرى

 باحثون ايرانيون يصنعون جهازا للانصهار النووي

جهينة نيوز:

تمكن الباحثون في جامعة "امير كبير" الصناعية في طهران من تصميم وتصنيع اول جهاز لاحتواء بلاسما الانصهار النووي بتقنية محلية تماما.

وتم تنفيذ جميع مراحل التصميم والمحاكاة والمرحلة العملانية لتصنيعه وتجهيزه على يد خبراء البلاد والطلبة الجامعيين في المراحل الدراسية العليا في كلية هندسة الطاقة والفيزياء.

ان هذا الجهاز ونظرا لان مقطعه العرضي شبيه بالمقطع العرضي لاجهزة التوكاماك (جهاز تجريبي مصمم للاستفادة من الطاقة الناجمة عن الانصهار او الاندماج النووي) المعروفة في العالم فانه يشكل ارضية مناسبة لانجاز الابحاث الاساسية حول التكنولوجيا ذات الصلة باحتواء وقياس بارامترات البلاسما للوصول الى تكنولوجيا انتاج طاقة الانصهار النووي في البلاد.

ولهذا الجهاز استخدامات صناعية في صناعات مثل خلية الوقود وقطع التوربين.

وحسب الخبراء فان هذا المشروع سيوفر مستقبل الطاقة بواسطة الانصهار النووي بالتاكيد.

يذكر انه بالامكان الاستفادة من الطاقة النووية باسلوبين احدهما الانصهار النووي والثاني الانشطار النووي.

ففي مفاعلات الانشطار النووي يتم شطر الذرات الثقيلة كاليورانيوم وتحرير الطاقة فيما يتم في مفاعلات الانصهار النووي دمج نوى خفيفة مثل الديتريوم والتريتيوم لتحرير الطاقة.

يتم توفير الوقود لمثل هذه المفاعلات اي مفاعلات الانصهار النووي من ماء البحر وليس هنالك اي تخصيب او تلوث او خطر ناجم عن الانفجار. كثافة الطاقة في مثل هذه المفاعلات هي عدة اضعاف كثافة الطاقة في مفاعلات الانشطار النووي.

فارس


أخبار ذات صلة

أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا