عون يتحضر لزيارة دمشق ولقاء الرئيس الأسد

السبت, 23 شباط 2019 الساعة 13:11 | سياسة, عربي

عون يتحضر لزيارة دمشق ولقاء الرئيس الأسد

جهينة نيوز

تتحضر شخصيات لبنانية رفيعة المستوى إلى زيارة دمشق، ومن الشخصيات اللبنانية المرشحة لزيارة الرئيس الأسد هو الرئيس اللبناني ميشال عون، حيث أشارت مصادر لبنانية أن هناك تحضيرات تجري تحت الطاولة لإعداد الزمان المناسب لهذه الزيارة.

ونقلت صحيفة "الجمهورية" عن مصادر خاصة أن رئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون سيحاول فتح موضوع اللاجئين والنازحين السوريين مع الرئيس السوري بشار الأسد.

وقالت الصحيفة أن إذا اقتضى هذا الانفتاح من الرئيس عون أن يزور الرئيس الأسد، فلن يتردد في القيام بهذه الزيارة شخصيا، أو يقوم بها وزير الخارجية جبران باسيل".

وشدد عون بحسب الصحيفة على ضرورة حصول تعاون كبير مع لبنان ودعم الحريري والحكومة في معالجة أزمة النازحين "لأننا نخشى في المرحلة المقبلة أن يعود الإرهاب ويتغلغل في هذه البيئة".

وبحسب الصحيفة فإن الحريري يتعاطى مع ملف النازحين من خلال المبادرة الروسية، ولكن زيارة وزير شؤون النازحين صالح الغريب لدمشق قبَيل انعقاد الجلسة الأولى لمجلس الوزراء بعد نيل الحكومة الثقة النيابية، والموقف الذي أعلنه وزير الدفاع إلياس بو صعب على هامش مؤتمر الأمن في ميونيخ المؤيد لسوريا في مواجهة تركيا، شَكلا رسالة مزدوجة مبكرة حول ما ينبغي أن يكون عليه التعاطي الرسمي واللبناني عموما مع ملف النازحين في ظل الحكومة الجديدة، وكذلك في ضوء التطورات الميدانية التي تشهدها الساحة السورية.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 عدنان احسان- امريكا
    24/2/2019
    17:03
    لولا سوريه التي راعت وضعكم .... لتوسلتم الزياره
    سوريه - انقذت لبنان من خطط الفوضي الخلاقه التي كانت تستهدفه - واقفت الحرب الاهليه - وافشلت المخطط الذي قامت به اسرائيل بغزوا لينان في ١٩٨٢ - لتحويله لكانتونات انعزاليه - وساعدت بمواجهه ملف الازهاب - ودعمت الشرعيه بنقل الصراع من الورقه الطائفيه للورقه السياسيه - وحافظت علي حدود لبنان من الارهاب ودعمت المقارمه في حمايه حدوده مع اسرائيل وفتحت حدودها الاقتصاديه - يعني بالعربي الفصيح لولا سوريه لما وجد لبنان علي الخارطه واليوم وضع لبنان الحالي هو نتيجه - الموقف السوري -ولا اطماع للسوريين في لبنان - ولكن لكي لا يتحول لبنان لخنجر في الخاصره السوريه - واذا جاء الرئيس اللبناني - اوالا الموقف السوري واضح لا يتغيرفهو مع وحده لبنان - واستفراره - والسلم الاهلي - والمحافظه علي دوره الحضاري

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا