دفعها الفضول للتجسس على الجيران.. فقضت 5 ساعات ورأسها بين الحديد

الإثنين, 27 أيار 2019 الساعة 12:48 | منوعات, منوعات

دفعها الفضول للتجسس على الجيران.. فقضت 5 ساعات ورأسها بين الحديد

جهينة نيوز

تعرف المراة بالفضول وخاصة فيما يخص أخبار الجيران وهذا الفضول دفع امرأة كولومبية متطفلة للتجسس على جيانها لمعرفة أخبارهم ولكن ما حصل معها لم تحمد عاقبته علق رأسها في حديد باب الجيران وهي تحاول أن تتجسس عليهم.

وفي التفاصيل قامت إمرأة كولومبية بالتجسس على جيرانها فعلق رأسها في حديد باب الجيران وهي تحاول أن تتجسس عليهم، وذكرت التقارير أن المرأة التي لم يتم الكشف عن هويتها، كانت تحاول التجسس على القاطنين في المنزل المجاور بمقاطعة ريزارالد الكولومبية، وحشرت رأسها عبر القضبان الحديدية للباب لتتمكن من سماعهم.

إلا أن الأمور سارت على غير ما تشتهي المرأة، عندما وجدت نفسها عالقة لمدة 5 ساعات، ولم تتمكن من إخراج رأسها، إلا بعد وصول رجال الإطفاء، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وتظهر إحدى الصور التي تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي أحد رجال الإطفاء يبتسم، وهو يضع قطعة من القماش بين رأس المرأة وبين حديد الباب محاولاً إخراجها، وفي صورة أخرى يظهر رجل إطفاء آخر وهو يسحب رأسها من بين القضبان الحديدية.


أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا