"الفيفا" يعلن الحرب على العنصرية في الملاعب بتصفيات مونديال قطر

الثلاثاء, 18 حزيران 2019 الساعة 14:11 | رياضة, كرة القدم

جهينة نيوز

يقوم الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" بتقييم المخاطر العنصرية لمباريات تصفيات كأس العالم 2022، وسيرسل مراقبين إلى المباريات التي يوجد فيها احتمال كبير بحدوث حوادث عنصرية.

وأرسلت الهيئة الحاكمة لكرة القدم العالمية إلى الاتحادات المحلية خطابا بضرورة تحمل الدول التي تستضيف مباريات التصفيات المؤهلة لمونديال قطر 2022، العبء الخاص بفرض قيود صارمة على التمييز العنصري المحتمل في هذه المباريات.

وفي نظام للترميز قال "الفيفا" للاتحادات المحلية إنه "عندما يكون هناك احتمال كبير بحدوث حوادث تمييزية، سيتم منح المباراة تصنيفا باللون الأحمر وإرسال المراقبين إلى الملعب".

وبالنسبة للمباريات التي تصنف باللون الأصفر أو الخطر المتوسط، قال "الفيفا" إنه سوف "يواصل تقييم الوضع المؤقت لها" لمعرفة ما إذا كان هناك ما يبرر إرسال المراقبين أم لا.

يشار إلى أنه من الأمور الأساسية في تقييم المخاطر تحليل ما إذا كان هناك تاريخ من الحوادث التمييزية أو العنف الذي يشمل الفرق أو البلدان بشكل عام، بما في ذلك التوترات الدينية.

وتشمل المعايير التي حددها "الفيفا" استكشاف "المجموعات المتطرفة المعروفة، وغيرها من مجموعات كراهية الأجانب، بما في ذلك أنشطتهم المتعلقة بكرة القدم وروابط المشجعين".


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا