لافروف عن الوضع في إدلب: نسعى إلى حل لا يضر بالمدنيين.. ولن نتهاون مع الارهابيين

الخميس, 18 تموز 2019 الساعة 09:54 | سياسة, عالمي

لافروف عن الوضع في إدلب: نسعى إلى حل لا يضر بالمدنيين.. ولن نتهاون مع الارهابيين

جهينة نيوز

صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أنه يتم بحث حلول بشأن إدلب شمال غرب سورية لا تضر بالمدنيين هناك.

وقال لافروف تعليقا على الوضع في إدلب: "لا يمكننا أن نتسامح إلى ما لا نهاية مع وجود عشرات الآلاف من المتشددين المتطرفين المرتبطين بتنظيم القاعدة الارهابي في منطقة خفض التصعيد في إدلب، وسنبحث في الوقت نفسه عن حل لا يضر بالسكان المدنيين".

وأضاف في مقابلة مع صحيفة راينيس بوست الألمانية: "القضاء على بؤرة الإرهاب في سوريا يعتبر من مصلحة الاتحاد الأوروبي، لأنه سيخفض مستوى التهديد الإرهابي القادم من المنطقة، ويقلل من تدفق المهاجرين".

وأعرب لافروف أمس الأربعاء عن قلق روسيا من محاولات الولايات المتحدة تصعيد الوضع حول إدلب، مضيفا أن الوضع يذكرنا بسياسة إدارة الرئيس الأمريكي السابق أوباما.

يذكر أنه في أعقاب المحادثات بين الرئيسيين الروسي، فلاديمير بوتين والتركي، رجب طيب أردوغان في سوتشي في 17 أيلول الماضي، وقع وزيرا الدفاع في البلدين مذكرة حول استقرار الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب.

واتفق البلدان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح على طول خط الفصل بين المعارضة المسلحة والقوات الحكومية بعمق 15 إلى 20 كيلومترا مع انسحاب المسلحين المتطرفين، ثم يتم سحب الأسلحة الثقيلة من هذه المنطقة، وبشكل خاص جميع الدبابات، وأنظمة إطلاق الصواريخ، والمدفعية من جميع فصائل "المعارضة المسلحة".


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا