اغلاق 85 منشأة بسبب أعمال الغش والمخالفات في درعا

الأربعاء, 24 تموز 2019 الساعة 12:21 | شؤون محلية, أخبار محلية

اغلاق 85 منشأة بسبب أعمال الغش والمخالفات في درعا

جهينة نيوز

كشفت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في درعا أن ضبوط المحروقات التي جرى تنظيمها خلال النصف الأول من العام الجاري كان لها نصيب وافر من المخالفات المسجلة حيث بلغت 89 ضبطاً منها أربعة تتعلق بالاتجار بالمحروقات ومصادرة 21 ألف ليتر مازوت كانت معدة للاتجار غير المشروع، كما بلغ عدد الإغلاقات المسجلة 85 إغلاقاً أغلبيتها بحق محطات الوقود المخالفة التي تمتنع عن بيع مادة البنزين على البطاقة الذكية والاتجار بالبنزين المدعوم.

ودعت المديرية حسب صحيفة تشرين المواطنين إلى تعزيز ثقافة الشكوى والتقدم بالشكاوى في حال حدوث أي تجاوزات من قبل أصحاب محطات الوقود في المحافظة سواء لجهة البيع بسعر زائد أو الامتناع عن البيع أو غيرها من التجاوزات للقيام بمعالجتها فوراً, مشيرين إلى أن سعر الليتر المدعوم من مادة البنزين والمحدد بـ225 لا وجود له – حسب قولهم – إلا على اللوحة الموضوعة في المحطة أو على المؤشر الإلكتروني بينما باتت الـ250 ليرة لليتر هي السائد والمتعارف عليه وكأن هذا السعر – حسب قول البعض – بات مشرعناً، مطالبين بفرض عقوبات رادعة بحق المحطات المخالفة التي تتكرر فيها مثل هذه التجاوزات ولاسيما أن الغرامات المالية المفروضة لم تعد كافية لمنع حالات كهذه.

رئيس دائرة حماية المستهلك في مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في درعا -المهندس بسام الحافظ بيّن أن المديرية تراقب عن كثب وضع محطات الوقود في المحافظة وهناك مراقب تمويني موجود بشكل يومي في المحطات التي يجري تزويدها بالوقود منعاً لوقوع أي تجاوزات، إضافة إلى التعامل بشكل مباشر مع كل شكوى ترد إلى المديرية بخصوص تجاوزات المحطات سواء أكانت الامتناع عن البيع أم البيع بسعر زائد أم عدم الإعلان عن السعر النظامي أم التلاعب بالمكاييل والمعايير.

وأوضح الحافظ أن المخالفات التموينية بحق محطات الوقود لا تقتصر على الغرامة المالية فقط, إذ ثمة مخالفات تعرض مرتكبوها لإغلاق المحطة والتحول إلى القضاء المختص كالامتناع عن البيع والتصرف بالاحتياطي، أما مخالفة البيع بسعر زائد فتعرض مرتكبوها للغرامة المالية والإغلاق الإداري، لافتاً إلى أنه منعاً لحدوث أي تجاوزات من قبل أصحاب المحطات فقد صدر قرار من السيد محافظ درعا بمعاقبة أصحاب المحطات التي تحصل فيها تجاوزات وحرمانهم من المخصصات مدة شهر, إضافة إلى الغرامات المالية المفروضة. ولجهة ما أثاره البعض حول التلاعب بالمكاييل بيّن رئيس الدائرة أن المديرية تقوم بالكشف الدوري على مكاييل المعايرة للتأكد من عدم التلاعب بها أو المساس بعملية الترصيص الموجودة على المكاييل، مشيراً إلى ضرورة تعزيز ثقافة الشكوى لدى المواطن التي لا تزال محكومة بالاعتبارات الاجتماعية فقلة فقط – حسب قوله- يتقدمون بشكاواهم إلى المديرية.

من جهة ثانية أشار الحافظ إلى أن المديرية نظمت خلال النصف الأول من العام الجاري 774 ضبطاً منها 627 ضبطاً تموينياً و147 ضبط عينة وتحليلاً مخبريا.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا