"رونالدينيو" محتجز في البرازيل بسبب الإفلاس والديون

الأحد, 4 آب 2019 الساعة 00:21 | رياضة, كرة القدم

جهينة نيوز:

ذكرت صحيفة "فولها دي ساو باولو" البرازيلية، أن أسطورة برشلونة، رونالدينيو بات غارقا في الديون، وعاجزا عن مغادرة البرازيل، وتم سحب جواز سفره.

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم الحجز على 57 وحدة من ممتلكات اللاعب المعتزل البالغ 39 عاما، إلى جانب تغريمه ما يصل إلى 1.8 مليون يورو.

وأوضحت الصحيفة أن السلطات البرازيلية سحبت جوازي سفره الإسباني والمحلي لمنعه من مغادرة البلاد بعد ما وصل حجم الديون المترتبة عليه إلى 2.3 مليون يورو، كما طلب النائب العام البرازيلي تغريم اللاعب 184 ألف يورو إضافية.

وبحسب الصحيفة، فإن محامي اللاعب تقدم بطعن في قرار سحب جواز السفر الإسباني الخاص برونالدينيو، مع التأكيد على أن الحكومة البرازيلية لا تمتلك هذا الحق، واصفا القرار "بالتعسفي" ولا يستند على نص قانوني.

وفي العام الماضي قضت محكمة العدل بولاية ريو غراندي دي سول البرازيلية بسحب جوازي سفر رونالدينيو وشقيقه روبيرتو موريرا، لعدم سداد ديون مستحقة عليهما بقيمة مليوني يورو، بعد تشييد مصنع للسكر بشكل غير قانوني، بالإضافة إلى بناء رصيف ومنصة صيد أسماك بشكل مخالف على شاطئ مدينة جوبيا البرازيلية عام 2015.

وجاء قرار المنع من السفر بعدما كشفت السلطات البرازيلية أن رونالدينيو لن يصبح قادرا على سداد المستحقات المالية المترتبة عليه بسبب وجود مبلغ ضئيل لا يتعدى الـ6 يورو في حساباته البنكية.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا