كتاب يوثق حياة أسطورة الموسيقى بوب ديلان

الإثنين, 26 آب 2019 الساعة 09:44 | ثقافة وفن, موسيقى

كتاب يوثق حياة أسطورة الموسيقى بوب ديلان

جهينة نيوز:

يوثق لوي كمب عبر كتاب "أنا وديلان: 50 عاماً من المغامرات" كلّ مراحل تقدّم مسيرة صديقه أسطورة الموسيقى الحيّة بوب ديلان، بداية من أول أغنية بلوز أنشدت في مخيّم صيفي إلى جولة "رولينغ ثاندر رفيو".

في عام 1953، التقى لوي كمب ببوبي زيمرمان في مخيّم صيفي للشباب في شمال ويسكونسن.

وبوبي الذي ترعرع في مدينة هيبينغ المنجمية الصغيرة في ولاية مينيسوتا المجاورة لم يكن سوى في الـ 12 من العمر وقتها، لكنه كان يحمل دوماً غيتاره.

وأخبر لوي كمب "كان يقول لنا دوماً إنه سيصبح من نجوم الروك. وبقي يردّد هذه المقولة لدرجة أنني صدّقته، فهو بكلّ بساطة يتمتّع بموهبة كبيرة ويتحلّى بعزم شديد".

حقّق ديلان حلمه والتاريخ يشهد على الشهرة التي اكتسبها الفنان، لكن لوي كمب البالغ من العمر اليوم 77 عاماً ارتأى أنه من الضروري أن يعرض نظرته الخاصة للفنان الحائز جائزة "نوبل" للآداب في كتاب "أنا وديلان: 50 عاماً من المغامرات" الذي حظي بموافقة النجم.

وقال كمب "سأكون أنانياً جدّاً لو أخذت كلّ هذه الطرائف والمغامرات معي إلى القبر. وهو وثق فيّ لأنه يعلم أنه ليس لدي نوايا خفيّة.

وأشار إلى أن "الشهرة تصعّب إيجاد أصدقاء جدد يكونون محطّ ثقة. لكن في حالتنا كانت الروابط قديمة جدّاً لدرجة أنها لم تتأثّر بالتطوّرات".

انتقل بوبي زيمرمان الذي اختار بوب ديلان اسماً له في حرم جامعة مينيسوتا إلى حيّ غرينيتش فيلدج البوهيمي في نيويورك. وكانت جون بايز تدعوه للعزف خلال حفلاتها لإطلاق مسيرته.

وأخبر كمب "أول أغنية سمعتها منه كانت "بلوينغ إن ذي ويند" ولم أكن أصدّق أنه هو من ألّفها. فقد أثار دهشة كلّ من يعرفه. ثمّ راحت الأغنيات تتوالى."


أخبار ذات صلة


أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا