تصب في مصلحة أصحاب الشركات.. دراسة لخفض سعر المتر المربع في مدينة السيارات للنصف

الأحد, 15 أيلول 2019 الساعة 10:41 | اقتصاد, محلي

تصب في مصلحة أصحاب الشركات.. دراسة لخفض سعر المتر المربع في مدينة السيارات للنصف

جهينة نيوز:

كشف مدير مدينة معارض السيارات في الدوير بريف دمشق أحمد الشيخ عن احتمالية تخفيض سعر المتر المربع في المدينة إلى النصف، مبيناً أن ذلك من اختصاص لجنة ستعقد اجتماعاتها في وزارة الإدارة المحلية خلال الأيام القادمة لاتخاذ عدة قرارات تسهم في تسريع عمليات الاكتتاب على المقاسم في المدينة ومنها تحديد السعر الجديد مشيراً أن ذلك يمكن أن يحدث قريباً لافتاً إلى أنه بمجرد تحديد السعر النهائي سيستأنف الاكتتاب على المقاسم من جديد.

وبيّن الشيخ في تصريح خاص لـ«الوطن» أن سعر المتر المربع في بداية الاكتتاب كان 215 ألف ليرة للمتر المربع مرجحا احتمالية أن يصل التخفيض إلى نصف هذا السعر في الغالب.

وحول احتمالية أن يطول التخفيض الجديد على سعر المتر المربع بعد إقراره من سبق أن اشترى بالسعر القديم أكد الشيخ أن التخفيض سيطول من سبق أن اشترى بالسعر القديم موضحا أن من دفع حتى الآن دفع 5 بالمئة من قيمة المقسم لذا سيتم بعد إقرار السعر النهائي للمتر المربع حساب سعر المقسم وفقاً للسعر الجديد وبناءً علية سيتم اعتبار ما دفع مسبقاً وفقاً للسعر الجديد فإذا كان التخفيض 50 بالمئة للمتر سيعتبر من دفع 5 بالمئة من قيمة المقسم وكأنه دفع 10 بالمئة من القيمة.

ووفقاً للشيخ فإن توقف الاكتتاب على المقاسم في الفترة الماضية يعود لارتفاع سعر المتر المربع مبيناً أن ذلك أدى إلى توقف أغلب الأعمال الإجرائية الخاصة بمدينة السيارات مشيراً إلى أن إجمالي حجم الاكتتاب في المدينة وصل إلى ما يقارب 25 بالمئة من المقاسم المطروحة.

وحول نوع الملكية التي ستجري وفقها عملية التخصيص في المقاسم أوضح الشيخ أن المسألة ستتم بعملية تمليك للمقسم بشكل كامل وطابو رسمي لكل صاحب مقسم أي ملكية دائمة وذلك مثل ما جرى في مدينة عدرا الصناعية.

ولفت الشيخ إلى أن جميع الأعمال الإجرائية ستنطلق بعد إعادة إطلاق الاكتتاب بناءً على السعر الجديد، موضحاً أن العمل في الدراسة اللازمة للمدينة من جامعة دمشق ووضع مخطط تنظيمي للمدينة أصبح في منتصفه ولذلك فإن البنى التحتية سيبدأ العمل بها بعد المخطط الذي سيحدد الأملاك العامة والخاصة والمرافق وغيرها.

يذكر أن المدينة ستتوضع في المدخل الشمالي لمدينة دمشق في منطقة الدوير التابعة لريف دمشق وعلى مساحة مبدئية تتجاوز 1750 دونماً قابلة للزيادة علماً أن إدارة المدينة إدارة مشتركة بين محافظتي دمشق وريفها وستم بمجرد الانتهاء من بناء المدينة انتقال كل معارض السيارات في العاصمة وريفها إليها.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا