سرايا القدس: في جعبتنا ما يشفي الصدور والقرار الآن بيد المقاومة

الثلاثاء, 12 تشرين الثاني 2019 الساعة 22:37 | سياسة, عربي

 سرايا القدس: في جعبتنا ما يشفي الصدور والقرار الآن بيد المقاومة

جهينة نيوز:

حملت سرايا القدس العدو الصهيوني المسؤولية الكاملة عن تبعات القرار الغبي باغتيال قيادة المقاومة. وأشار المتحدث بإسم السرايا أبو حمزة إلى أنه “من المؤكد والمحسوم أن الساعات القادمة ستضيف عنواناً جديداً الى سجل الهزائم الخاص برئيس وزراء العدو الأرعن الذي لم يجلب للصهاينة سوى الدمار والحرب والخراب”.

وشدد ابو حمزة على أن العدو ربما نجح في بدء هذا العدوان على الشعب الفلسطيني والمقاومة، لكنه لن يستطيع مهما فعل ان يحدد شكل وتوقيت نهاية هذه الجولة من المعركة المفتوحة معه.

ووجه أبو حمزة رسالة إلى المستوطنين قائلاً : نوجه رسالة إلى المستوطنين الصهاينة بعدم الاستماع إلى قيادتهم الحمقاء وأن القرار الآن بيد سرايا القدس والمقاومة الفلسطينية. وأكد أبو حمزة أن السرايا لن تسمح بالمطلق باعادة سياسة الاغتيالات وستترجم ذلك ميدانياً وعسكرياً على الأرض وسيرى العدو نتيجة اغتيال قادة وكوادر المقاومة ،وقال “وما من قوة على الأرض قادرة أن ترد بأسنا عن القوم المجرمين”.

وطمأن أبو حمزة “أحرار العالم وأبناء شعبنا المجاهد أن المقاومة الفلسطينية وسرايا القدس لا زالت على العهد والوعد والدرع الحامي لفلسطين واللاجئين والأسرى والمسرى وفي جعبتها ما يشفي الصدور ونشد على أيديكم كما عهدناكم بالالتفاف حول المقاومة الأبية في معركتها مع العدو”. وأكد أبو حمزة استمرار الجهوزية والنفير والانعقاد الدائم لقيادة سرايا القدس في إطار إدارة معركة الرد على جرائم هذا العدو وصد عدوانه الاثم على الشعب الفلسطيني.

المنار


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا