جهينة نيوز
جهينة نيوز
 مقتل 20 إرهابياً وتدمير ثلاث سيارات بمن فيها في بلدة ميدعا بالغوطة الشرقية                 إرهابيو "داعش" يقتلون 3 مواطنين في ريف دير الزور ويمثلون بجثثهم                 مراهق يتلقى عرضاً من "داعش" بمبلغ 25 ألف دولار لتنفيذ تفجيرات في فيينا                 تواصل مداهمة أوكار الإرهابيين.. ضبط كمية كبيرة من الأسلحة في طرابلس                 مقتل عدد من الإرهابيين حاولوا الاعتداء على بعض النقاط العسكرية في محيط جبل الشاعر                 إرهابي أمريكي يعترف بمشاركته في جرائم الجماعات المسلحة في سورية                 موفد قطري يهرب أموالاً ومساعدات طبية وغذائية للإرهابيين في جرود عرسال                 إرهابيون من "داعش" خططوا لتنفيذ عمليات سطو على بنوك في فرنسا والمغرب                 أردوغان: التحالف الدولي يركز على عين العرب أكثر من اللازم!!                 مصادرة جوازات 8 هولنديين كانوا ينوون الانضمام للجماعات المسلحة في سورية                 ملكة جمال "داعش": أشعر بالسعادة لممارسة شعائر ديني بحرية في مدينة الرقة                 دعا إلى تحديث القوات المسلحة.. بوتين: لا ننوي التورط في مواجهة تفرض علينا                 مصر تعلن "تحالف دعم الشرعية ورفض الانقلاب" تنظيماً محظوراً                 سلطات الاحتلال الصهيوني تعيد فتح المسجد الأقصى بعد يوم من إغلاقه                 الأمن الأردني يوقف 150 سلفياً.. ومحامي المقدسي يكشف سبب اعتقاله؟               
آخر تحديث للصفحة الأربعاء, 5 كانون الثاني 2011 الساعة 11:21

انتل تتودد الى هوليوود برقاقة جديدة

انتل تتودد الى هوليوود برقاقة جديدة جهينة نيوز: تتضمن رقائق جديدة تروج لها شركة انتل باعتبارها أضخم قفزة لها على الاطلاق في قوة المعالجة حماية مدمجة للمحتوى ستمكن استوديوهات هوليوود من توزيع أفلام عالية الجودة عبر أجهزة الكمبيوتر الشخصي بأمان أكبر. وقال مولي ايدن نائب رئيس انتل والمدير العام لمجموعة الكمبيوتر الشخصي بالشركة لرويترز الاسبوع الماضي ان وحدة التوزيع الرقمي لشركة تايم ورنر واستوديوهات أخرى تعتزم تقديم أفلام عالية الوضوح للمستهلكين الذين تستخدم حاسباتهم الالية الرقائق الجديدة التي تحمل الاسم الكودي ساندي بريدج وذلك بالتزامن مع طرحها على أقراص دي.في.دي. وقال في مقابلة "استطعنا تطوير حل شبكي سيسمح ببث المحتوى عالي القيمة الى ( أجهزة الكمبيوتر المزودة برقاقات ساندي بريدج) .. نبرم كل الصفقات اللازمة مع ( الاستوديوهات وموزعي المحتوى) لجعله متاحا." وتعد المعالجات التي شحنت في الاونة الاخيرة الى المصنعين رهانا كبيرا في وقت تكابد فيه انتل ومقرها سانتا كلارا بولاية كاليفورنيا اقتصادا أمريكيا ضعيفا وطلبا استهلاكيا راكدا على أجهزة الكمبيوتر الشخصي. والى جانب حماية الاستوديوهات من القرصنة تملك الرقائق التي ستعرضها انتل خلال معرض الالكترونيات الاستهلاكية في لاس فيجاس هذا الاسبوع قدرات محسنة لمعالجة الوسائط المتعددة. وتدمج ساندي بريدج التي ستباع تحت العلامة التجارية "انتل كور" المعالجة المركزية بمعالجة الرسوميات في قطعة سيليكون واحدة للمرة الاولى مما سيجعلها أسرع وأعلى كفاءة في استهلاك الطاقة وعلى الارجح أعلى ربحية. وقال هانز موسمان المحلل لدى ريموند جيمس "هيكل التكلفة أفضل والرقاقة أصغر ... والاداء أفضل. ستكون مهمة جدا للشركة." وقالت انتل التي تشغل معالجاتها 80 بالمئة من أجهزة الكمبيوتر الشخصي في العالم ان القدرات الرسومية لساندي بريدج تناسب من يزاولون ألعاب الكمبيوتر من حين لاخر. وفي حين يرفض المنافسون ذلك قال ايدن ان ساندي بريدج ستجعل رقائق الرسوميات منخفضة المستوى والمركبة في كثير من أجهزة الكمبيوتر غير ضرورية وهو ما قد يخفض التكاليف على المصنعين.

تواصلوا معنا على :