استقرار الذهب محلياً على سعر 41 ألف ليرة

الأحد, 12 كانون الثاني 2020 الساعة 08:54 | اقتصاد, محلي

استقرار الذهب محلياً على سعر 41 ألف ليرة

جهينة نيوز:

على وقع تحطيم غرام الذهب لحاجز سعري جديد في السوق نتيجة سعر صرف الدولار في السوق الموازية بقي وضع دمغ الذهب المتوقف بشكل شبه كلي بسبب عدم التوصل إلى اتفاق مع المالية حول الإنفاق الاستهلاكي.

وبحسب المعطيات التي وقفت عليها الثورة فإن علبة واحدة من الذهب بالكاد تسجّل دخولاً إلى مكتب الدمغة بالنظر إلى أن الدمغ في الفترة الحالية يعني تقاضي رسم على كل غرام لا يقل عن 140 ليرة وهو رسم سيدفعه المواطن للصائغ الذي سدده سابقاً للنقابة بموجب ما قررته المالية إلى حين التوصل إلى اتفاق.

وبالرغم من السعر المرتفع الذي يفوق قدرة المواطن على الشراء إلا أن السعر هو ذاته في السوق اللبنانية التي تعتبر سوقاً رديفة للسوق السورية ما يعني أن الربح ينتفي من شراء الذهب ونقله إلى لبنان على شكل صحبة مسافر أو أملاك شخصية في حين أن انخفاض السعر (جدلاً) عن السوق اللبنانية كان سيعني حكماً شراء الذهب من سورية وبيعه في لبنان لتحقيق الربح من الفارق بين السعرين ناهيك عمّا ينتج عن ذلك من سلبيات استنزاف مخزون سورية وما يشكله من ثروة قومية لها ونقله إلى الخارج ولو بشكل مجزّأ، لتعود ذات المعادلة التي حاولت نقابة الصاغة بالتكامل مع مصرف سورية المركزي تحقيقها في مسالة نقل الذهب عبر مطار دمشق الدولي إلى القامشلي على أساس نقل ذات الكمية من القامشلي وفي نفس الوقت ومن ذات العيار والنقاء حتى لا تكون كمية الذهب الموجودة في المناطق الأكثر أمناً واستقرار قد انتقلت إلى مناطق يشوبها التوتر.

نقيب الصاغة غسان جزماتي وفي تصريح خاص للثورة أوضح أن سعر الاونصة عالمياً بات متذبذباً وغير مستقر خلال الأيام الماضية نتيجة للأوضاع غير المستقرة في المنطقة، مبيناً أن سعر الأونصة عالمياً ارتفع يوم الثلاثاء إلى 1611 دولاراً نتيجة الرد الإيراني على السلوك الأميركي لتعاود بعضها الانخفاض إلى 1540 دولاراً بعد استقرار الأوضاع، وتالياً لذلك ارتفعت الأونصة إلى 1562 دولاراً نتيجة تقارير البطالة الأميركية التي تتأثر بها الأسواق العالمية بأغلبيتها والتي أظهرت ارتفاع معدل البطالة.

وفيما يتعلق بالسوق المحلية قال إن غرام الذهب من عيار 21 قيراطاً ارتفع يوم أمس السبت إلى 41 ألف ليرة في حين بلغ سعر غرام الذهب من عيار 18 قيراطاً 35143 ليرة أما الليرة الذهبية السورية فقد وصل سعرها إلى 340 ألف ليرة لتسجل الأونصة الذهبية السورية سعر 1,5 مليون ليرة، والليرة الذهبية الانكليزية من عيار 22 قيراطاً سعر 355 ألف ليرة في حين بلغ سعر الليرة الذهبية الانكليزية من عيار 21 قيراطاً 340 ألف ليرة.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا