لافروف ينتقد "صفقة القرن" والملف السوري على طاولة مباحثات روسيا وإيطاليا بصيغة "2+2"

الإثنين, 17 شباط 2020 الساعة 09:59 | سياسة, عالمي

لافروف ينتقد

جهينة نيوز:

يبحث وزراء خارجية ودفاع روسيا وإيطاليا بصيغة "2+2" في روما، يوم غد الثلاثاء، قضايا الاستقرار الاستراتيجي مثل الحد من التسلح وعلاقات روسيا والناتو وملفات ليبيا وسوريا وأوكرانيا.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الاثنين، في حديث صحفي: سيتم خلال الاجتماع في صيغة "2+2" بحث القضايا الدولية الملحة، مثل الاستقرار الاستراتيجي والحد من التسلح والعلاقات بين روسيا وحلف الناتو، وكذلك الوضع في الشرق الأوسط، بما في ذلك التطورات في سوريا وليبيا.

وأشار لافروف إلى أن موسكو تعوّل على هذه المحادثات، وتعدّها فرصة جيدة لإجراء تحليل شامل للقضايا الرئيسة في عصرنا الحديث، في محاولة لاتخاذ خطوات منسقة.

كما أعلن لافروف أنه سيتم عقد اجتماع للجنة البرلمانية الروسية - الإيطالية في موسكو أوائل الشهر المقبل، وأضاف: التعاون بين البرلمانات يلعب دوراً مهماً في تعزيز الثقة المتبادلة، نأمل أن يصبح عقد الاجتماع الدوري للجنة البرلمانية الروسية الإيطالية في موسكو في آذار خطوة مهمة في تطوير هذه الثقة.

من جهة أخرى، لافروف في جدوى "صفقة القرن" الأمريكية كإطار للتسوية الشرق أوسطية، مشيراً إلى ضرورة إيجاد حل عبر المفاوضات متعددة الأطراف تحت رعاية "الرباعية" الدولية، وقال: اقترحت الولايات المتحدة بأسلوبها المألوف، حل أحد أقدم نزاعات عصرنا بـ"ضربة واحدة"، ضاربة في الحقيقة عرض الحائط بالأسس القانونية الدولية المعترف بها للتسوية الشرق أوسطية، والتي تشمل قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة، ومبادرة السلام العربية.

وأشار لافروف إلى أن المشروع الأمريكي يفترض حل كل الملفات المحورية المتعلقة بتحديد "الوضع النهائي" للأراضي الفلسطينية، وأضاف: "من المشكوك فيه أن يساعد مثل هذا الموقف في تحسين الوضع، بدليل أن الفلسطينيين رفضوا ما يسمى صفقة القرن رفضاً قاطعاً.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا