هتافات عنصرية ومهاجم بورتو يغادر الملعب بعد تسجيله هدف الفوز

الإثنين, 17 شباط 2020 الساعة 11:35 | رياضة, كرة القدم

هتافات عنصرية ومهاجم بورتو يغادر الملعب بعد تسجيله هدف الفوز

جهينة نيوز:

تواصل أحداث العنصرية اجتياح ملاعب كرة القدم عامة، والأوروبية على وجه الخصوص، وهذه المرة جاء الدور على مباراة في الدوري البرتغالي جمعت، أمس الأحد، بين بورتو ومضيفه فيتوريا غيماريش.

وقبل نهاية اللقاء بـ30 دقيقة، سجل مهاجم بورتو، الدولي المالي موسى ماريغا، هدف الفوز لفريقه (2-1)، ليحتفل من خلال الإشارة إلى لون بشرته، بينما كانت الهتافات بتقليد أصوات القردة تنطلق من المدرجات ضده، فضلاً عن قذفه بالمقاعد.

وحصل ماريغا على إنذار بسبب احتفاله، وبعد استمرار الإساءات العنصرية، أصر اللاعب على مغادرة أرضية الميدان، على الرغم من تدخل بعض زملائه ومحاولتهم إقناعه بمواصلة اللعب.

وفي نهاية المطاف، اضطر مدرب بورتو، سيرجيو كونسيساو، لاستبدال ماريغا في الدقيقة 72.


أخبار ذات صلة

أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا