كتاب "القائد القومي بشار الأسد".. قراءة تحليلية لخطاباته في جزأين

الأحد, 8 آذار 2020 الساعة 12:10 | ثقافة وفن, ثقافة

جهينة نيوز:

يقوم كتاب "القائد القومي بشار الأسد قراءة تحليلية.. مفاهيمية في كلماته الجماهيرية والرسمية" على محورين أساسيين مقاربة تحليلية للنسق المفاهيمي المصطلحي عند الرئيس الأسد والعلاقة التفاعلية بين الفكر والممارسة لديه مع بحث منهجي في المضمون الفكري لخطابه ومفاعيله السياسية.

ويتناول الجزء الأول من الكتاب لمؤلفه الدكتور خلف الجراد المرحلة من عام 2000 وحتى عام 2010 والجزء الثاني للدكتور إبراهيم ناجي علوش للمرحلة الواقعة بين عام 2011 و عام 2019 أو خطاب سنوات الحرب.

ويركز الدكتور الجراد في مقدمة الجزء الأول على اتفاق الكثير من الباحثين العرب والأجانب على حقيقة أن الرئيس الأسد يمزج في حالة شبه استثنائية بين المتابعة العميقة والقراءة المنهجية الواسعة لآخر أدبيات الفكر السياسي المعاصر وموسوعاته الاصطلاحية والمفاهيمية من جهة مع مسؤولياته كرئيس للجمهورية العربية السورية بكل ما يعنيه ذلك من اتخاذ قرارات مصيرية من جهة أخرى، مبيناً أن الرئيس الأسد يفكك ويصحح المفاهيم المضللة والمصطلحات الزائفة التي يروجها الغرب ثم يقوم بتحليل عميق وواضح لمضمون المفاهيم والمصطلحات التي يطرحها لأن كثيراً من الأفكار قد تكون مناسبة لحاجاتنا ولكن عدم استيعابها بشكل صحيح يحولها إلى مفاهيم قد تكون ضارة.

ويعكف الدكتور علوش في الجزء الثاني من الكتاب على استخراج المفاهيم والتوجهات الرئيسية في خطابات الرئيس الأسد خلال سنوات الحرب الإرهابية على سورية، مبيناً أن هذه القراءة محاولة منهجية لتأطير المضمون الفكري لهذه الخطابات ومفاعيلها السياسية وتقديم قراءة موضوعية وغير إنشائية في منطقها.

ويقسم الدكتور علوش الجزء الثاني إلى تسعة فصول مع ملحق يتضمن ثلاث مقابلات تلفزيونية للرئيس الأسد، مستهلاً بفصل يتضمن قراءة في الحرب على سورية من خلال مصطلحاتها، ومشيراً إلى أن الرئيس الأسد أدرك منذ بداية العدوان خطورة المصطلحات والتعابير التي يروجها أعداء سورية عبر الفضائيات ومواقع الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي وسعى شخصيا بشكل منهجي وحثيث للتصدي لها.

كما يعرض الدكتور علوش لرؤية الرئيس الأسد الاقتصادية والإصلاحية والإدارية لواقع سورية زمن الحرب ضمن استراتيجية موضوعية وملموسة على الأرض تناسب معطيات الواقع إضافة لتوجهاته السياسية والفكرية والعقائدية لما تتعرض له سورية والمنطقة والأسس المنهجية لتلك التوجهات.

ويقع الجزء الأول من الكتاب الصادر عن الهيئة العامة السورية للكتاب في 416 صفحة والجزء الثاني في 400 صفحة من القطع الكبير


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا