طهران: التحركات الأميركية بالعراق من شأنها زيادة انعدام الإستقرار في المنطقة

الأربعاء, 1 نيسان 2020 الساعة 13:31 | سياسة, عالمي

 طهران: التحركات الأميركية بالعراق من شأنها زيادة انعدام الإستقرار في المنطقة

 

جهينة نيوز

أكد المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية اليوم الأربعاء أن التحركات الأميركية العسكرية بالعراق تتعارض مع الموقف الرسمي والبرلماني والشعبي العراقي، ومن شأنها زيادة التوتر وانعدام الإستقرار في المنطقة.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء، بأن عباس موسوي المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الإسلامية وتعليقا على تواجد القوات الأميركية وتحركاتها العسكرية في العراق، قال: بينما يؤكد الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي على وقف الإجراءات المثيرة للتوتر والحروب بسبب انتشار فايروس كورونا، فإن هذه التحركات تتعارض مع المطلب الرسمي والمعلن من قبل الحكومة والبرلمان والشعب العراقي ومثيرة للتوتر، ومن شأنها أن تسوق الوضع في المنطقة نحو مزيد من إنعدام الإستقرار والظروف الكارثية.

وطلب المتحدث باسم الخارجية الإيرانية من القوات الأميركية ان تحترم مطالب الحكومة والشعب العراقي بالخروج من هذا البلد، وأن تتجنب إثارة التوتر في المنطقة.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا