جهينة نيوز
جهينة نيوز
 مرسوم رئاسي بمنح دورة امتحانية إضافية للمرحلة الجامعية الأولى                 نيويورك تايمز: بايدن يفكر بالترشح لانتخابات الرئاسة الأمريكية                 روسيا: توسيع مجلس الأمن الدولي لن يزيد من فعاليته                 التايمز: مسؤول سوري رفيع أكد حصول لقاء بين مملوك وبن سلمان                 إيران تطلق مبادرة جديدة لحل الأزمة السورية                 مقتل العديد من الإرهابيين في اشتباكات مع الجيش في القنيطرة وريفها                 اليابان تطالب أمريكا بتقديم ايضاحات حول عمليات التجسس                 القوات المصرية تلقي القبض على قيادات إرهابية تكفيرية في سيناء                 دول عدة باتت مستعدة لفتح سفاراتها.. مصادر: المعلم إلى طهران نهاية الأسبوع                  قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتقل 5 فلسطينيين في الضفة الغربية                  السعودية تشن حملة اعتقالات على وجهاء ومشايخ المناطق الجنوبية                 إرهابي ألماني يفر من تنظيم داعش ويعود إلى بلاده ليواجه المحاكمة                 الرئيس المصري يعدل قانون الانتخابات التشريعية                 الجيش النيجيري يحرر نحو 180 رهينة خلال عملية عسكرية ضد تنظيم بوكو حرام                  "الجيش القطري الحر" يعلن اختطاف عزمي بشارة مستشار الأمير تميم               
آخر تحديث للصفحة الأربعاء, 9 آذار 2011 الساعة 22:45

موسيقاه بآلات من الجليد، وفي درجات حرارة تحت الصفر

موسيقاه بآلات من الجليد، وفي درجات حرارة تحت الصفر جهينة نيوز: اختار أحد الموسيقيين النرويجيين طريقة هي الأولى من نوعها في العالم، والوحيدة، لعزف موسيقاه، عبر استخدام آلات مصنوعة من الجليد، يعزف عليها ألحانه في درجات حرارة تحت الصفر. فقد أقام تيري إنسنغسيت، حفلات موسيقية داخل شلالات جليدية، وعلى ارتفاع 3000 متر فوق قمة الكتل الجليدية الضخمة، وفي درجات حرارة منخفضة تصل إلى 33 درجة مئوية تحت الصفر. وقال إنسنغسيت: "قررت العمل مع الطبيعة المحيطة بي، وجربت الآلات المصنوعة من الجليد للمرة الأولى." وأضاف: "أحاول العثور على قطعة من الجليد يمكن أن تصلح للعزف لفترة طويلة، فإن أطول نغمة يمكن عزفها على آلة جليدية تصل نحو 15 ثانية.. إنها فريدة من نوعها للغاية." ويشير إلى أن المدة التي يمكن أن تكون فيها الآلة الموسيقية المصنوعة من الجليد صالحة للعزف، تتوقف على طول فترة العزف عليها، والطقس في ذلك اليوم، لكنها عادة تفسد بعد حفلتين أو ثلاث." ويقول إنسنغسيت: "مع الثلج والجليد، ليس هناك وقت محدد لشيء، فالطبيعة تقرر كل شيء." ويضيف: "أنا دائما أبحث عن قطعة من الجليد يمكن أن تصدر صوتا ما، لذلك أعمل على قطعة من الجليد، وأنا استمع إليها في كل وقت.. إنه نوع من التواصل بيني وبين قطع الجليد." ويقوم إنسنغسيت، مسلحا بمجرفة ثلج ومناشير مختلفة، بزيارة إلى البحيرات في الجبال النرويجية من أجل العثور على الجليد على أفضل وجه ممكن، ويقول: "علي أن أفعل الكثير من التجارب، أهمها، لأن ليس كل الجليد يصدر الأصوات.. فبعض الثلج ميت بسبب وجود فقاعات هواء كثيرة جدا." وأضاف: "لكن بعد كل العمل الشاق، ومهما كانت نوعية الجليد مثالية أو جيدة، فإن سير العزف أو الحفلة هو في يد الطبيعة." ويؤكد إنسنغسيت على أن "كل حفلة هي فريدة من نوعها، لأن الطبيعة هي التي تقرر الموسيقى عبر آلاتها."

تواصلوا معنا على :