جهينة نيوز
جهينة نيوز
 مقتل مرتزقة من طاجكستان والسعودية والأردن والكويت باستهداف أوكارهم في الغوطة الشرقية                 آخر اخبار الميدان لوحدات الجيش السوري 23-10-2014                 الجعفري يدعو الأمم المتحدة لدور أكبر في إعادة الاستقرار إلى العراق والمنطقة                 شهيد و4 جرحى في اعتداء إرهابي بقذيفة هاون على جرمانا                 إيفانوف: محاولات عزل روسيا على الساحة الدولية محكوم عليها بالفشل                 الخارجية: السياسات الأوروبية شجعت على نشر الإرهاب وعدم الاستقرار في الشرق الأوسط                 تكفيريو "داعش" يدمرون مرقدين دينيين في تكريت                 أردوغان: الولايات المتحدة تجاوزت موافقة تركيا في إرسال الأسلحة إلى عين العرب                 عراقيون يطالبون بإعدام مرتكبي "مجزرة بلاك ووتر" في ساحة الجريمة ببغداد                 بوتين يعرب عن قلق روسيا من تطور الأوضاع في العراق وليبيا والشرق الأوسط برمته                 مصادر صهيونية: إسرائيل الأقل قلقاً من تمدد "داعش" في المنطقة                 هولاند يؤكد شن الطائرات الفرنسية غارات جديدة على تجمعات لـ"داعش" في العراق                 لافروف: رأي الغرب بشأن القرم أو مسائل روسيا الداخلية أمر لا يهمني                  فريق أمني أمريكي خاص في السعودية لمنع انفجار الصراع على وراثة الملك                 رصد حفيد موشيه ديان أمام "فيلا" خالد مشعل في الدوحة؟                
آخر تحديث للصفحة الأربعاء, 9 آذار 2011 الساعة 22:45

موسيقاه بآلات من الجليد، وفي درجات حرارة تحت الصفر

موسيقاه بآلات من الجليد، وفي درجات حرارة تحت الصفر جهينة نيوز: اختار أحد الموسيقيين النرويجيين طريقة هي الأولى من نوعها في العالم، والوحيدة، لعزف موسيقاه، عبر استخدام آلات مصنوعة من الجليد، يعزف عليها ألحانه في درجات حرارة تحت الصفر. فقد أقام تيري إنسنغسيت، حفلات موسيقية داخل شلالات جليدية، وعلى ارتفاع 3000 متر فوق قمة الكتل الجليدية الضخمة، وفي درجات حرارة منخفضة تصل إلى 33 درجة مئوية تحت الصفر. وقال إنسنغسيت: "قررت العمل مع الطبيعة المحيطة بي، وجربت الآلات المصنوعة من الجليد للمرة الأولى." وأضاف: "أحاول العثور على قطعة من الجليد يمكن أن تصلح للعزف لفترة طويلة، فإن أطول نغمة يمكن عزفها على آلة جليدية تصل نحو 15 ثانية.. إنها فريدة من نوعها للغاية." ويشير إلى أن المدة التي يمكن أن تكون فيها الآلة الموسيقية المصنوعة من الجليد صالحة للعزف، تتوقف على طول فترة العزف عليها، والطقس في ذلك اليوم، لكنها عادة تفسد بعد حفلتين أو ثلاث." ويقول إنسنغسيت: "مع الثلج والجليد، ليس هناك وقت محدد لشيء، فالطبيعة تقرر كل شيء." ويضيف: "أنا دائما أبحث عن قطعة من الجليد يمكن أن تصدر صوتا ما، لذلك أعمل على قطعة من الجليد، وأنا استمع إليها في كل وقت.. إنه نوع من التواصل بيني وبين قطع الجليد." ويقوم إنسنغسيت، مسلحا بمجرفة ثلج ومناشير مختلفة، بزيارة إلى البحيرات في الجبال النرويجية من أجل العثور على الجليد على أفضل وجه ممكن، ويقول: "علي أن أفعل الكثير من التجارب، أهمها، لأن ليس كل الجليد يصدر الأصوات.. فبعض الثلج ميت بسبب وجود فقاعات هواء كثيرة جدا." وأضاف: "لكن بعد كل العمل الشاق، ومهما كانت نوعية الجليد مثالية أو جيدة، فإن سير العزف أو الحفلة هو في يد الطبيعة." ويؤكد إنسنغسيت على أن "كل حفلة هي فريدة من نوعها، لأن الطبيعة هي التي تقرر الموسيقى عبر آلاتها."

تواصلوا معنا على :