جهينة نيوز
جهينة نيوز
 عمليات نوعية في زملكا وعربين ووادي عين ترما تقضي على عدد كبير من الإرهابيين                 الاندبندنت: السلطات السعودية تخطط لنقل قبر الرسول إلى البقيع                 تنظيم "داعش" الإرهابي ينشر فيديو لذبح صحفي أمريكي آخر                 تفكيك عشر عبوات ناسفة.. وتدمير 3 عربات مصفحة للإرهابيين في ريف إدلب                  روسيا تهدد بالرد على أي وجود لـ"الناتو" على حدودها مع أوكرانيا                 القبض في السعودية على 88 إرهابياً كانوا يخططون لاغتيال شخصيات رسمية!                 مقتل 15 جندياً أوكرانياً خلال الساعات الـ24 الماضية في مقاطعة دونيتسك                 إيران تختبر بنجاح منظومة دفاع جوي مماثلة لـ"إس– 300" الروسية                 8 جرحى في اعتداء إرهابي بقذيفة هاون على حي الزبلطاني بدمشق                 الكشف عن علاقة عضو في منظمة دولية تمولها قطر بالجماعات الإرهابية في سورية                 هجوم إرهابي يقتل 11 شرطياً مصرياً في سيناء                 فاروق طيفور: فورد أبلغنا حرص واشنطن على بقاء الوضع في سورية "بلا حسم"                 القضاء على إرهابيين أجانب.. وإحكام السيطرة على حقل التيم النفطي في دير الزور                 لافروف: الغرب يبرر الإرهاب في سورية رغم كل الاتفاقيات الدولية لمكافحته                 إرهابيون يغتالون أحد الوجهاء العاملين في مجال المصالحات الوطنية بريف حمص               
آخر تحديث للصفحة الإثنين, 2 أيار 2011 الساعة 22:08

معهد شبيبة الأسد.. أول مشروع عربي لتوظيف طاقة التعلم الموسيقي في استنهاض قدرات الأطفال

معهد شبيبة الأسد.. أول مشروع عربي لتوظيف طاقة التعلم الموسيقي في استنهاض قدرات الأطفال جهينة نيوز: بهدف تحفيز وتطوير قدرات الأطفال في سن مبكرة جدا يقوم معهد شبيبة الأسد في دمشق منذ عام 1992 بتطبيق مشروع يعمل على استنهاض القدرات المتعددة للطفل وبناء شخصيته المتميزة والمستقرة معتمدا على أداة جديدة وغير تقليدية هي الموسيقا . وقال نورث نابوتي صاحب المشروع إن مشروع تحفيز قدرات الاطفال هو مشروع فريد من نوعه على الساحة العربية من حيث توظيف طاقة غير تقليدية هي طاقة التعلم الموسيقي في تطوير واستنهاض قدرات الأطفال بسن مبكرة لأن هذه المرحلة تعد اهم مرحلة في تكوين شخصية الإنسان . ويقسم المشروع الى قسمين الاول مرحلة الحصاد السمعي من الولادة الى سن ثلاث سنوات والقسم الثاني هو المرحلة التطبيقية لتوظيف تطبيقات التعلم الموسيقي. ومرحلة الحصاد السمعي حسب نابوتي هي مرحلة التخزين السمعي الذي يجب ان يكون تخزينا مبرمجا وفق اطر وأدوات إجرائية يجب ان تتبعها الأسرة مع الطفل بطريقة التعامل معه مبيناً أن هذه المرحلة تعتمد بالأساس على جو الأسرة بالبيت ولفت إلى انه يتوجب على الأم ضمن هذه المرحلة تحضير الدرس مع ابنها لتتعلم معه الموسيقا وهنا يكتسب الطفل أدوات مهمة عندما يعايش والدته أثناء تعلمها للموسيقا لذلك فهو يتعلم الالتزام والانضباط إضافة إلى أن البيئة الدرسية التي يعيش فيها الطفل مع أمه هي بيئة تحضيرية ونموذجية منهجية مقننة ومحددة ودقيقة ومضبوطة لإكساب الطفل موضوع التحليل السمعي إضافة إلى التطبيقات التي تقوم بها الأم في المنزل ومشاركة الطفل في هذه التطبيقات.

تواصلوا معنا على :