جهينة نيوز
جهينة نيوز
 بينهم مرتزقة من تونس والأردن والسعودية والسودان.. مقتل عدد من إرهابيي "جبهة النصرة" في الغوطة الشرقية                 تنظيمات مسلحة داعمة لـ"داعش" تجتمع في اسطنبول لبحث نقل الحرب إلى تركيا؟                 زياد الرحباني: قريباً سألتقي السيد نصر الله                 في إطار دعمه للإرهاب.. الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات جديدة على الشعب السوري                 أستاذة جامعية سورية تترك السعودية وتنضم إلى تنظيم "داعش"                 العبادي: تدخل قوات برية أجنبية سيعقد الوضع في العراق                 أوساط تركية تحذر من نشاط التنظيمات الإرهابية في البلاد بمعرفة حكومة أوغلو                 تفجير شاحنتين مفخختين.. "داعش" تمطر عين العرب بالهاون وصواريخ غراد                 مقتل "والي" تكريت وإيقاع عشرات الإرهابيين في ديالي والجيش العراقي يتوعد بالمزيد                 استشهاد أم ونجاة جنينها في اعتداء إرهابي على القطيفة بريف دمشق                 طائرات أمريكية تدمر إمدادات عسكرية للمقاتلين الأكراد قرب عين العرب!!                 أدان جرائم تهجير المسيحيين.. الفاتيكان يدعو إلى تجفيف مصادر تمويل "داعش"                 "الناتو" ودول حليفة أخرى يبدأ مناورات عسكرية في تركيا                 صد هجمات واستهداف تجمعات للإرهابيين في الفرقلس وسد حنورة بريف حمص                 سيزور موسكو قريباً.. الثني يشكك بجدوى العملية العسكرية ضد تنظيم "داعش"               
آخر تحديث للصفحة الأحد, 12 حزيران 2011 الساعة 18:45

اليسا:الثورة أفقدت مصر شيئا من حكمتها

اليسا:الثورة أفقدت مصر شيئا من حكمتها جهينة نيوز: اعتبرت المغنية اللبنانية اليسا أن مصر تعيش حالة من الجمود حاليا بعد أن أفقدتها ثورة 25 يناير شيئاً من ثباتها وحكمتها، مؤكدة في الوقت نفسه على أن تخوفها من الحكم الديمقراطي لبعض الدول العربية مثل لبنان لا يعني قبولها بالحكم بالديكتاتوري. وعن علاقتها بمصر ورأيها في أحوالها بعد ثورة 25 يناير التي أنهت 30 عاما من حكم حسني مبارك قالت إليسا في حوارٍ مع (مجلة لها): “أنا أعشق مصر وأعتبرها بمثابة لبنان”. واستطردت “كنت أقدر التعايش الإسلامي المسيحي فيها، إذ لم تكن العلاقات بينهم على أساس دينهم، ولا أحد يسأل الآخر ما هو دينه أو ملّته كما هو حالنا في لبنان. وإنما للأسف هناك من أخذ الثورة الكبيرة التي حصلت إلى أماكن أخرى أفقدتها شيئاً من ثباتها وحكمتها”. وتابعت الفنانة اللبنانية “هذا ليس في مصر فقط بل في كل الدول العربية التي تعيش الظروف ذاتها تقريباً، إذ يخرج الناس عشوائياً كل نهار جمعة مع عنوان جديد يرددونه من دون إدراك عمق الأشياء أو درس التأثيرات التي يُمكن أن تخلفها أعمالهم على وطنهم”. وأشارت إليسا إلى أنها عندما قصدت مصر بعد الثورة من أجل اختيار الأغنيات الجديدة لألبوها وجدتها في حالةٍ اختلفت كثيرا عن قبل الثورة، وكأن جمودا أصاب البلد ككل، على حد تعبيرها. وأبرز حالة الجمود كما أشارت كانت في ضرب قطاع السياحة الذي انهار تقريبا؛ حيث لا تجد السياح الأجانب باستثناء القليل أو البعض ممن يقصدون مصر بهدف العمل، وتابعت معلقة “المشكلة لا تكمن هنا، بل ما أحزنني هو أن الناس الذين رأيتهم وأعرفهم وجدتهم خائفين ومتشائمين بعض الشيء”. وكشفت إليسا على تحفظها على الحكم الديمقراطي في بعض الدول العربية، وتساءلت “لا أدري ما إذا كانت الديمقراطية نعمة أم نقمة في لبنان؟ غير أنها استدركت مضيفة “أنا ضد الأنظمة الديكتاتورية، إلا أنني في الوقت نفسه أحبذ الديمقراطية المشروطة والمحدودة”. وفسرت وجهة نظرها بقولها “الحرية الزائدة في الأقوال والأفعال قد تُفسر خطأ من قبل العامة، وقد يتجاوز البعض حدوده، ويذهب بالبلاد إلى أماكن عير مستحبة. كما أن المفهوم الخاطئ للديمقراطية قد يجعل منها سبباً للانفلات والفوضى”. وخلصت إليسا إلى “أنها لا تجد الديمقراطية تُمارَس في شكلها الصحيح، وحتى في الدول الأجنبية وأولها أمريكا التي تنادي يومياً بالديمقراطية، وتمارس كل ما يحلو لها باسم الديمقراطية أيضاً”.

تواصلوا معنا على :