إغلاق 38 منشأة و632 ضبطاً تموينياً.. أطنان من المواد الغذائية الفاسدة في ريف دمشق

الأربعاء, 10 تموز 2019 الساعة 09:19 | شؤون محلية, أخبار محلية

إغلاق 38 منشأة و632 ضبطاً تموينياً.. أطنان من المواد الغذائية الفاسدة في ريف دمشق

جهينة نيوز

نظمت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بريف دمشق 70 ضبطاً خلال الشهر الماضي بحق السرافيس العامة والتكاسي الخاصة العاملة على عدة خطوط في المحافظة، وذلك بسبب ارتكابهم مخالفة عدم الإعلان عن الأسعار وتقا بضي أجر زائد، كذلك نظمت المديرية 632 ضبطاً تموينياً في الشهر نفسه، منها 104 ضبوط مخالفات جسيمة، وتم إغلاق 38 منشأة، كما تم التسوية على 361 ضبطاً.

من جهة أخرى ضبط عناصر المديرية برفقة دورية من مديرية صحة ريف دمشق، ثلاث ورشات لصناعة الألبان والأجبان في خربة الورد وكشكول، تحتوي على كمية ٢٥ كغ من حليب البودرة خالي الدسم، و ٦٠ كغ من مادة النشاء، وذلك بهدف استخدامها في صناعة الأجبان والألبان، بالإضافة إلى ٧٥ كغ من جبنة القشقوان الفاسدة، حيث تم تنظيم الضبوط التموينية اللازمة وإحالتها إلى القضاء، ويتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق الورشات المخالفة، حيث أكدت مصادر المديرية أن هناك تعاوناً مشتركاً ما بين وزارة التجارة ومحافظة ريف دمشق لمتابعة جميع المتجاوزين وضبطهم لوضع حد لهذه الظاهرة.

كما تمكّن عناصر المديرية بالتعاون مع الجهات المختصة من ضبط معمل للألبان والأجبان في مدينة التل، يقوم باستخدام الحليب البودرة مسحوب الدسم، والزيوت النباتية المهدرجة، والنشاء بدلاً من الحليب الطازج، كذلك تم ضبط فرازة حليب كهربائية داخل المعمل لسحب الدسم، حيث تم تنظيم الضبط اللازم، مع حجز المواد المخالفة وإغلاق المعمل بالشمع الأحمر.

كذلك تم ضبط معمل لصناعة الحلويات في الكسوة بحوزته كمية 30 كغ من مربى المشمش منتهية الصلاحية والتي يقوم صاحبها باستخدامها في صناعة الحلويات، إذ تم حجز الكمية المخالفة وإغلاق المعمل بالشمع الأحمر، ناهيك عن ضبط معمل كونسروة في العادلية لديه كمية من المواد منتهية الصلاحية وقدرها (٤٣٠) كغ، منها شطة حارة، رب البندورة، حلاوة طحينية، شطة سائلة، إذ نظّم بحق المخالف الضبط التمويني اللازم بفعل حيازة مواد منتهية الصلاحية وأحيل الضبط إلى القضاء، وحجزت المواد المخالفة للإتلاف، مع إغلاق المعمل بالشمع الأحمر.

وفي منطقة السبينة، ضبطت المديرية معملاً لصناعة المخللات، بحوزته كمية 20 برميلاً من المخلل والمكدوس الفاسد، ويظهر عليها العفن، وتقدر الكمية بـ 3 أطنان، حيث تم تنظيم الضبط اللازم وحجز المواد المخالفة وأغلق المعمل بالشمع الأحمر.

أما في منطقة الدريج، كشف تموين ريف دمشق عن أطنان من الأغذية الفاسدة، منها منشأة لصناعة الكونسروة، داخلها كمية 50 برميلاً وزن الواحد 150 كغ من برش الجزر، رائحته كريهة ويحتوي على ديدان وأعفان سوداء، وكمية 20 برميلاً من المشمش الفاسد وغير الصالح للاستهلاك البشري، وذلك بقصد إعادة التصنيع، بالإضافة للكشف عن معمل لصناعة قمر الدين بحوزته كمية مخالفة وفاسدة من المادة، وبرميل من مادة عصير المشمش وزن ١٥٠ كغ منتهي الصلاحية، حيث حجزت الكميات المخالفة للإتلاف وختم المعمل بالشمع الأحمر، إضافة لضبط مطعم لبيع الفروج والشاورما في صحنايا لديه كمية 19 كغ شاورما فاسدة وغير صالحة للاستهلاك البشري، مع وجود كمية من اللحمة المعدة لصناعة الشاورما، حيث تم تنظيم الضبط التمويني اللازم، وأتلفت الكمية المخالفة مع إغلاق المطعم بالشمع الأحمر.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا