إسمنت عدرا والإنشاءات المعدنية شراكة استثمارية لتأهيل وتطوير الأفران بخبرات محلية

الأحد, 24 تشرين الثاني 2019 الساعة 09:59 | اخبار الصحف, الصحف المحلية

إسمنت عدرا والإنشاءات المعدنية شراكة استثمارية لتأهيل وتطوير الأفران بخبرات محلية

 

 

جهينة نيوز

 

أكد المدير العام لشركة إسمنت عدرا المهندس شعاع الأمير في تصريح لـ«تشرين» أن العام الحالي شهد تطوراً واضحاً على صعيد العملية الإنتاجية والتسويقية والتي ظهرت بوادرها منذ بداية العام الحالي وحتى نهاية الشهر التاسع منه ترجمت بأرقام مالية قدرت كميتها على صعيد العملية الإنتاجية من مادة الكلنكر بحدود 253 ألف طن، ومن مادة الإسمنت بحدود 252 ألف طن، وقدرت قيمتها الاجمالية بنحو 10 مليارات ليرة، وذلك برغم خضوع الشركة وأفرانها لأعمال الصيانة والتأهيل.

أما فيما يتعلق بالعملية التسويقية فقد أكد الأمير أن الشركة حققت مبيعات إجمالية خلال الفترة المذكورة من العام الحالي بحدود 265 ألف طن من الإسمنت، قدرت قيمتها الإجمالية بحوالي 11 مليار ليرة، أي إن كامل إنتاج الشركة تم تصريفه إضافة إلى تصريف حوالي مليار ليرة من المخازين المتوافرة في مستودعات الشركة.

وبالعودة إلى مؤشرات الشركة للعام الحالي فإن الأرقام التسويقية التي حققتها الشركة تعطي مؤشرات إيجابية على تطورها قياساً بأرقامها لكامل العام الماضي علماً أن كميات الإنتاج من مادة الكلنكر بلغت 360 ألف طن، ومن الاسمنت 315 ألف طن قيمتها الإجمالية بحدود 12 مليار ليرة، وهذه الأرقام من أعمال الشركة لعام كامل وما تم تحقيقه العام الحالي لفترة ثلاثة أرباع العام، مع توقف الأفران لإجراء أعمال الصيانة.

أما فيما يتعلق بمخزون الشركة فقد أكد الأمير أن مخزون الشركة من مادة الكلنكر تقدر كميته بحدود 284 ألف طن في بداية العام الحالي، ومن الإسمنت حوالي 32 ألف طن، انخفضت هذه الكمية إلى حدود 19 ألف طن قدرت قيمتها الإجمالية بحدود 787 مليون ليرة، وهذه المخازين لا تشكل عبئاً على الشركة وهي مسوقة موقوفة تحت الطلب، من قبل مؤسسة عمران، إضافة إلى البيع المباشر من قبل الشركة وقنواتها. ومن المتوقع أن يتم تصريف كامل المخزون مع نهاية العام الحالي، وخاصة أن أفران الشركة قد توقفت عن العمل بفعل أعمال الصيانة التي بدأت من قبل الشركة العامة للإنشاءات المعدنية والمباشرة بالتنفيذ بالتعاون مع خبرات الشركة، والكفاءات المتوافرة لدى الشركتين حيث تم توقيع عقد الصيانة الأول بقيمة إجمالية قدرها 700 مليون ليرة لتأهيل منشأة الفرن، إضافة للمنشآت المغذية للفرن، وإعادة تأهيلها لضمان استمرارية العمل والإنتاج خلال الفترة المحددة بموجب العقد الموقع بين الشركتين، هذا فيما يتعلق بالفرن الأول، أما أعمال الصيانة للفرن الثاني فقد تمت المباشرة بها أيضاً من قبل الشركة العامة للإنشاءات المعدنية بقيمة إجمالية أيضاً قدرت قيمتها بحوالي 800 مليون ليرة للفرن والمنشآت المغذية له وإعادة تأهيلها وفق المواصفات العالمية والمعمول بها في الشركات المماثلة لإنتاج الإسمنت.

وأوضح الأمير أن الخطوات التي تتخذها الشركة لتطوير آلية العمل وإجراء الصيانات الدورية للأفران وترجمتها بأيدي العمالة المتوافرة فيها ستحقق نتائج أفضل على صعيد العمل الإنتاجي والتسويقي وتحقيق الربحية المطلوبة، وهناك إصرار على زيادة الإنتاج بما يحقق اقتصادية الشركة من جهة، وتأمين حاجة السوق المحلية من جهة أخرى.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا