أردوغان لزرع الخوف في نفوس معارضيه يتباهي بخطف سياسيين معارضين من الخارج

الثلاثاء, 6 تموز 2021 الساعة 20:06 | سياسة, عالمي

أردوغان لزرع الخوف في نفوس معارضيه يتباهي بخطف سياسيين معارضين من الخارج

جهينة نيوز:

في سابقة من نوعها إعترف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بخطف وملاحقة معارضين سياسيين على أراض دول أخرى ذات سيادة في تصرف لا يمكن تفسيره سوى أنه محاولة لإرهاب كل من يعارض سياسته وينتقده عبر وسائل التواصل الإجتماعي.

وذكرت صحيفة زمان التركية أن أردوغان أقر باختطافه التربوي التركي اورهان اينادي من قيرغيزستان ونقله إلى تركيا بشكل قسري بذريعة ارتباطه بمنظمة فتح الله غولن الذي يتهمه النظام التركي بالوقوف وراء محاولة الانقلاب المزعومة عام 2016.

وخلال لقاء صحفي تباهى أردوغان بقمع اجهزته الاستخباراتية وملاحقتها للمعارضين له خارج تركيا قائلا إن “المخابرات أحضرت أكثر من 100 شخص من دول عديدة إلى تركيا في نطاق الأنشطة التي تستهدف المتعاطفين مع حركة الخدمة في الخارج” متوعدا بمتابعة حملات القمع والاعتقالات بحق كل من يواجه اتهامات مزعومة بمعارضته النظام التركي.

ويواجه الناقدون لسياسات أردوغان والمعارضون له عمليات تجسس وتهديدات بالقتل والاختطاف منذ عام 2014 لكن محاولة الانقلاب الفاشلة ضده في تموز عام 2016 أصبحت بمثابة ذريعة دائمة يستخدمها النظام التركي لتصفية خصومه.

كما يستمر أردوغان بتحويل سفارات وقنصليات بلاده المنتشرة في أنحاء العالم إلى فروع تابعة لأجهزة الاستخبارات بهدف التجسس على معارضيه وملاحقتهم في الخارج.

المصدر: وسائل إعلام تركية


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا