خبر وتعليق...انفصاليو الأكراد من أذناب لأميركا إلى أنياب لها!

الخميس, 29 كانون الأول 2016 الساعة 09:26 | تقارير خاصة, أضواء على الحدث

 خبر وتعليق...انفصاليو الأكراد من أذناب لأميركا إلى أنياب لها!

جهينة نيوز

الخبر: أنقرة تؤكد قيام واشنطن بتكثيف توريدات الأسلحة لأكراد سورية 

التعليق: الانفصاليون الأكراد في سورية هم جزء من قادة مخطط تفتيت سورية وتقسيمها.

الخبر: تعليقاً على خبر استهداف الأكراد لمحطة سد الفرات الكهرومائية، الخبير العسكري الروسي فلاديمير يفسييف: "الأكراد سيكتفون بفرض سيطرة على مواقع ذات أهمية مادية مثل حقول النفط ومحطة توليد الطاقة الكهربائية في منطقة الرقة، وهذا التكتيك يسمح لهم ببناء قاعدة  للحصول على مكاسب اقتصادية محددة، وكذلك في الحوار مع "سلطات دمشق" حول مختلف المسائل السياسية، بما فيها مسألة منطقة الحكم الذاتي في شمال سورية، التي سبق أن أعلنها الأكرد."

التعليق: لا تختلف هذه الخطوة الكردية الانفصالية عن خطوة الإرهابيين في وادي بردى من حيث الاستيلاء على مصادر المياه والطاقة السورية لإضعاف الدولة السورية وابتزازها.

الخبر: في حديثها عن "مشروع أميركي كردي للتوسع الى الشرق السوري"، واعتبارها ذلك "خطوة كردية لاستفزاز الأتراك"(!)، قناة الميادين والميادين نت: "أعضاء المجلس التأسيسي الفيدرالي لكرد سوريا يتفقون في اجتماعهم السنوي الثاني في بلدة الرميلان شمال الحسكة على إطلاق اسم "النظام الاتحادي الديمقراطي لشمال سوريا" بدلاً من فيدرالية روج آفا (كردستان الغربية) والشمال السوري...وسيتم اعتماد الفيدرالية نظاماً سياسياً في الشمال السوري فضلاً عن اعتماد عَلَم ونشيد خاص...ومن المتوقع أن تنضم منبج والرقة ودير الزور للفيدرالية حيث حضر ممثلون عن هذه المدن الاجتماع تمهيداً لضمّها للفيدرالية لاحقاً. " 

التعليق: الخطوة هي استفزاز للجمهورية العربية السورية الموحدة وتهديد لتاريخها وواقعها الجغرافي والديمغرافي الحقيقي، وتحتوي على تلاعب بالألفاظ الكردية والعربية لتمريرها بين ممثلين "عرب سوريين"... 

الخبر: رداً على المؤتمر الدولي لعملية السلام في الشرق الأوسط المزمع عقده في باريس، أفيغدور ليبرمان يدعو يهود فرنسا إلى مغادرتها باتجاه الأراضي المحتلة.

التعليق: إنه كلام إسرائيلي للاستهلاك الإعلامي، فالمؤتمر المذكور لن يؤثر على الكيان الإسرائيلي، كما أن يهود فرنسا يخدمون "يهودية" الكيان ومخططاته انطلاقاً من فرنسا، أكثر من حالة التحاقهم بالأرض المحتلة كمستوطنين.

الخبر: بعد تعرَض السفارة الروسية في دمشق إلى القصف مساء اليوم، الخارجية الروسية تؤكد "الحاجة الملحة للقضاء العاجل على البؤر الإرهابية".

التعليق: لا يتعلق الأمر ببؤر إرهابية فحسب، بل إنها قوى إرهابية لا زالت تستهدف الدولة السورية والشعب السوري أبشع استهداف.

الخبر: رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو: عدد من نواب البرلمان الأوروبي تقدموا لروسيا بطلب مساعدتهم في السفر إلى حلب.

التعليق: كان على السيدة فالنتينا إحالة الطلب إلى السفارة السورية في موسكو.

المصدر جهينة نيوز


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 عدنان احسان- امريكا
    29/12/2016
    16:12
    هؤلاء ليسوا اكراد بل مرتزقه سينتهون مع الازمه
    لوزبطت معهم بالعراق كان زبطت ببلاد الشام مع ان ملف التامر في العراق كان يملك كل عناصر المؤامره وظروفها وتوقيتها، وفشلوا، والسبب اولا- لان المكون الكردي السوري الاصيل لم يقدم لهم البيئه الحاضنه ، ولم يتخلى عن وطنيته ، وكذلك اكراد سوريه الوطنيين اجتازوا منذ زمن بعييد عقليه ( تنى يعني تنى ) وهذه العباره يفهمها الاكراد جيدا واكراد سوريه والشام منذ الف عام هم اساس الحضاره المدنيه في الشام وحماة ترثها الديني لا بل حكموا العالم الاسلامي من الصين للمحيط الاطلسي ووحدوا الوطن العربي بعهد صلاح الدين لانهم كانوا جزء من ثقافه المنطقة وليس جزء من برامج البنتاغون يحلمون بروج افه الذي لا يصلح الا لرعي الغنم وتجاره التهريب هؤلاء المرتزقه سينتهون مع الازمه والاكراد السوريين هم ضمانة وحدتها.
  2. 2 حسين
    30/12/2016
    01:23
    انفصاليو الأكراد يؤتمرون بأمر الأميركي
    والأميركي يعطيهم جدول التصريحات والإجراءات ومواعيدها وتوقيتاتها...فكلما انشغلت المنطقة بشيء يتخذون إجراء خطيراً، بعد أن حفظوا أسطوانة "الأولويات" لدينا...
  3. 3 حسين
    30/12/2016
    01:24
    الذيل ندوس عليه والناب نقلعه...
    فلا يتفاخرنّ بنو كرد بما يفعلون...
  4. 4 السّاموراي الأخير
    30/12/2016
    07:23
    مرحى للأخ عدنان إحسان!
    لايقتصر وجود الخونة في سوريا على هذا المكوّن أو ذاك. لقد نُكبت سوريا بمئات الآلاف من الوصوليين و الانتهازيين و اللصوص و الفاسدين و المفسدين.أصفهم في النهاية كعراعير الكلب(تلامذةعدنان العرعور و مسيلمة الصياصنه) .لقد حوّلهم المال الخليجي و العهر الإسرائيلي إلى ذباحين للأطفال و آكلي قلوب و أكباد البشر.نرى جرائمهم اليوم في نبع الفيجه و في حي الميدان و سد الفرات.إن الموقف الأشد فاعليةً في وجوه هؤلاء هو أن يقاومهم الناس القريبون منهم جيرانهم أو أبناء طائفتهم أو عائلتهم: فقد دأبتُ أنا على تقريع و إدانة دواعشنا في مجدل شمس وهم ستون قحباً خائنا يقولون للإرهابيين:((أنتم الصوت و نحن الصدى!!)). يشتغلون بالإرجاف و الفبركة رافعين عقيرتهم ضد الوطن. تحية لشرفاء الكرد فهم أخوتنا في الوطن السوري العزيز.
  5. 5 عدنان احسان- امريكا
    30/12/2016
    20:04
    طلعنا قرايب يا ساموراي فنحن ابناء الجولان هذه تربيتنا .
    ولدت في الجولان واجدادي من تركيا و شمال القفقاس وتربيت في الجزيره السوريه الحسكه وعشتت بسوريه من اقصى شمالها الي اقصى جنوبها وصاهرنا كل الممل والطوائف ونفتخر باننا نتاج هذه الحضاره بكل مكونتها الثقافيه ونسيجه الاجتماعي ونحن السورين اصحاب الرساله فالرسول جاءته الرساله مع رهبان دمشق وليس من قوم ابوجهل وابو لهب وابو سفيان .. سنبقي مناره للعالم ولن يهزمنا الجهله حتي لودعمهم اصحاب فلسفه صراع الحضارات والفوَضي الخلاقه .. وسنحتفل بالنصر قريبا .
  6. 6 عدنان احسان- امريكا
    30/12/2016
    20:04
    طلعنا قرايب يا ساموراي فنحن ابناء الجولان هذه تربيتنا .
    ولدت في الجولان واجدادي من تركيا و شمال القفقاس وتربيت في الجزيره السوريه الحسكه وعشتت بسوريه من اقصى شمالها الي اقصى جنوبها وصاهرنا كل الممل والطوائف ونفتخر باننا نتاج هذه الحضاره بكل مكونتها الثقافيه ونسيجه الاجتماعي ونحن السورين اصحاب الرساله فالرسول جاءته الرساله مع رهبان دمشق وليس من قوم ابوجهل وابو لهب وابو سفيان .. سنبقي مناره للعالم ولن يهزمنا الجهله حتي لودعمهم اصحاب فلسفه صراع الحضارات والفوَضي الخلاقه .. وسنحتفل بالنصر قريبا .
  7. 7 نبيل
    1/1/2017
    15:55
    كلمة حق
    من يتابع الإعلام (إعلام وزير الإعلام ومستشاريه ومدير الهيئة العامة للتلفزيون) يلاحظ بؤساً معرفياً رهيباً...الإعلام يلتزم الحياد في أهم القضايا الوطنية...أقدر المحللين يتجنب الحديث عن هول ما يفعله انفصاليو الأكراد...هل بتنا نخشى انفصاليي الأكراد؟ مدير مؤسسة إعلامية هامة جداً ينشر بوستات تشبه بوستات تلاميذ المراحل الأساسية..والله مهزلة...البلد الآن بحاجة إلى رجال حقيقيين بوزن الرئيس بشار الأسد.
  8. 8 نبيل
    1/1/2017
    15:57
    يجب إعادة النظر في المواقع الهامة
    مراهقون ثقافيون وإعلاميون وسياسيون يديرون الإعلام في أعتى مرحلة...والله مهزلة
  9. 9 نبيل
    1/1/2017
    15:59
    وزارة الثقافة مخجلة
    في هذه الظروف....لقد تخلت عن كثير من الثوابت...باتت نادياً للقصور المعرفي والذهني...ما هذا الوزير الجديد؟؟؟؟؟؟؟؟؟ماذا فعل...أين حرصه على البلد الثقافي ...بلد الجذور؟؟؟

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. سياحة
  10. تقارير خاصة
  11. كواليس
  12. اخبار الصحف
  13. منبر جهينة
  14. تكنولوجيا