كيف وصلت تقنية صواريخ كروز الى اليمن.؟

الثلاثاء, 5 كانون الأول 2017 الساعة 00:56 | تقارير خاصة, خاص جهينة نيوز

 كيف وصلت تقنية صواريخ كروز الى اليمن.؟

خاص جهينة نيوز

بدأت مواقع أنترنيت و وسائل إعلام بالحديث عن أن الصاروخ المجنح الذي أطلق على المحطة النووية الإماراتية من اليمن هو الصاروخ الإيراني المجنح سومار, و بحسب وسائل الإعلام الغربية فإن إيران و كذلك الصين قد حصلوا من أوكرانيا على الصاروخ السوفيتي خا-55 و قاموا بإستنساخه فيما نفت إيران شرائها مثل هذه الصواريخ من أوكرانيا.

و يذكر أن الصاروخ السوفيتي المجنح خا-55 و الذي دخل الخدمة قبل ما يقارب من 35 عام كان مداه 2500 كلم و نسخة خا-55 اس ام مداها 3500 كلم , بينما مدى صاروخ سومار الإيراني هو 2000 كلم و مدى الصاروخ اليمني 1500 كلم.

ربما إيران حصلت سراً على الصاروخ السوفيتي المجنح و ربما إستقطبت علماء روس أو أوكرانيين من علماء الإتحاد السوفيتي و ربما عبر عقولها تمكنت من صنع الصاروخ المجنح, و لكن بغض النظر عن طريقة حصول إيران على الصاروخ فإن إيران أصبحت تملك هذا الصاروخ.

و أما اليمن هل حصل فعلا على الصاروخ من إيران كما يروج الاعلام السعودي, أم قام خبراء إيرانيين بصناعته في اليمن أم أن إيران دربت اليمنيين و المهندسيين اليمنيين أو أن العقول اليمنية هي من أنتج هذا الصاروخ, ربما جميع الإحتمالات واردة بإستثناء تهريبه من إيران في ظل الحصار على اليمن, و لكن مع كل الإحتمالات فإن الثابت الوحيد أن اليمن يمتلك صواريخ قادرة على قلب المعادلة, و إذا كان العدو الإسرائيلي يحاول التقليل من قدرات إيران التقنية عبر الحديث عن قيامها بإستنساخ أسلحة سوفيتية, لتطمين شعبه فلماذا يتهم الإعلام السعودي إيران بالوقوف خلف هذه الصواريخ و يتجاهل الشي المهم في المعادلة و هي إمتلاك اليمن لهذه الصواريخ.؟

السعودية قالت أنها إعترضت الصاروخ المجنح الأول و لكن لم تعرض أي صورة تؤكد هذا الكلام, و الامارات نفت وصول الصاروخ الى اراضيها و قال حلفائها أنه سقط دون أن ينفجر و بعد فحصه تبين انه ايراني دون عرض اي صورة لهذا الصاروخ, و لكن هل تحميل إيران مسؤولية هذا الصاروخ سيحمي الأهداف الإستراتيجية السعودية أو الاماراتية.؟

هل الإدعاء بعدم وصول الصاروخ الى هدفه يحل المشكلة, و خصوصاً أن السبب الوحيد و المؤكد أنه لولا العدوان السعودي على اليمن لما ظهر هذا الصاروخ بيد اليمنيين, و اما أن تتعايش السعودية مع اليمن بقوته الجديدة أو أن تختبر هذه القوة, علماً بأن السعودية و من خلفها الادارة الامريكية للمرة الثانية تدفع ثمن حماقاتها كما في العراق كذلك في اليمن.


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. سياحة
  10. تقارير خاصة
  11. كواليس
  12. اخبار الصحف
  13. منبر جهينة
  14. تكنولوجيا