جديد الياسمينة الزرقاء.. ج1 حرب الغاز بين طهران وواشنطن.. ماذا بقي لواشنطن في دمشق..؟

الثلاثاء, 11 أيلول 2012 الساعة 06:44 | مواقف واراء, عملية الياسمينة الزرقاء

جديد الياسمينة الزرقاء.. ج1 حرب الغاز بين طهران وواشنطن.. ماذا بقي لواشنطن في دمشق..؟
خاص جهينة نيوز– كفاح نصر: يقال إن واشنطن مستعدة لوقف العنف في سورية، وأكثر من ذلك الاعتراف بانتصار سورية، وأن ترسل ملوكاً وأمراء وحكاماً للاعتذار من الرئيس بشار الأسد، مقابل أن تتعهد روسيا وإيران بدعم واشنطن في أفغانستان، ولكن موسكو قالت: مهما زاد الإرهاب والعدوان، الجيش العربي السوري سينتصر وقد يحسم المعركة داخل الحدود وربما خارجها، فماذا تريد واشنطن من أفغانستان، ولماذا ربطت ساعات الصفر بالملف الأفغاني؟.. وهذا ما كتبته في مقال "طلاس الناتو من خدع من؟"، ولماذا بعد أن سقط مشروعها في سورية تماماً تصرّ على التصعيد..؟، وهل بعد انتصار سورية لا خيار لواشنطن إلا شن حرب على إيران، أم أن العالم بصدد حرب باردة جديدة، أم سيكون هناك تسوية كبرى؟!.. العديد من الأسئلة المطروحة ستكون تحت مشرحة البحث والتحليل وضمن سلسلة قصيرة في حرب الغاز، تمكن القارئ من استقراء المستقبل القادم. مقدمة لا بد منها قبل أكثر من عام كتبت فصول حرب الغاز تحت اسم "الياسمينة الزرقاء"، والتي بسببها تمّ استهداف لبنان 2006 وسورية 2011، وفي إحدى رسائل القراء طُلب مني توضيح طبيعة الصراع المستجد وسط آسيا، ولماذا التصعيد في سورية يرتبط بالتصعيد في أفغانستان، ولماذا هناك توقع بإزدياد التناقض الأمريكي الباكستاني، ولماذا الروسي يعترض على محادثات واشنطن طالبان في الدوحة، ولماذا تصاعد سباق التسلح بين روسيا وواشنطن، وما هو سر التحالف الإيراني الروسي المفاجئ، وبشكل خاص السؤال الأهم المطروح من القراء: طالما واشنطن أدركت أن مشروع نابوكو لن يوصلها لهدفها بعد تهديد إيران بإغلاق مضيق هرمز، وبالتالي تهديد مصادر طاقة الغرب في حال تهديد أسواق روسيا أوإيران، على ماذا بقيت واشنطن تقاتل في سورية...؟.. وفي هذا السلسلة القصيرة، سأحاول أن أكشف للقراء طبيعة الصراع ما بعد انتصار سورية، وبعض أسرار السياسة الدولية التي ثبت بشكل مطلق أن أنابيب ومصادر الطاقة هي المحرك الرئيسي للعلاقات بين الدول، كما قال سابقاً الباحث الروسي نيقولاي ستاريكوف. الصراع على وسط آسيا والقطب الشمالي ذكرت في سلسلة الياسمينة الزرقاء سابقاً، أن الأمريكي بالتحديد يريد وسط آسيا وبالذات ثروات بحر قزوين، وفي إستراتيجيته بعيدة المدى، القطب المتجمد الشمالي، والصراع على وسط آسيا لم يعد مجرد مقال من مقالات الياسمينة الزرقاء، بل مندوب روسيا في مجلس الأمن قال للوزير القطري نفهم طبيعة الصراع على إمدادات الغاز، وكذلك الرئيس بشار الأسد في لقاء صحفي كشف أن الصراع في سورية يستهدف الوصول إلى ثروات وسط آسيا، والصراع على وسط آسيا لم يعد سراً، وبالتالي اللعب السياسي أصبح مكشوفاً تماماً، وبالطبع الأمريكي يقاتل لأجل الطاقة، ويدرك تماماً أنه لا يمكنه الوصول إلى هذه المناطق (وسط آسيا– القطب الشمالي) إلا إذا أضعف روسيا وجعلها تغرق بمشاكلها الداخلية، وحرب الغاز المعلنة ضد صادرات الغاز الروسي إلى أوروبا عبر خط نابوكو سقطت مع صمود سورية، وسقطت مرة ثانية حين أعلنت إيران نيتها إغلاق مضيق هرمز، وسقط أصلاً خط نابوكو مع خروج هنغاريا من هذا المشروع.. وقد كتبت سابقاً عن هذا الأمر، فمنذ نهاية العام 2011 أعلنت روسيا أنها انتصرت في سورية، وكتبت عن هذا الأمر في مقال "بوتين يبتسم منتصراً في سورية"، ولكن اعتراف واشنطن بقوة روسيا وخضوعها في معركة إسقاط سورية لا يعني نهاية الصراع على ثروات وسط آسيا، وثروات القطب الشمالي، بل يعني تغيّر طبيعة الصراع. خيارات الوصول إلى وسط آسيا عبر القوقاز الروسي: الأمريكي بدأ معركة الوصول إلى وسط آسيا منذ سقوط الاتحاد السوفييتي، ولكن الصراع في تلك الفترة قبل بدء الدول بالانضمام إلى اتفاقية كيوتو، كان يقتصر على النفط، ومع انهيار الاتحاد السوفييتي، بدأت دول الخليج بضخ النفط بكميات غير مسبوقة، وتمّ إضعاف الاقتصاد الروسي، فيما كانت روسيا تتخبّط داخلياً بسبب سياسة الرئيس الراحل بوريس يلتسن، وتمّ إشعال القوقاز الروسي، وبالذات منطقة الشيشان المطلة على بحر قزوين، والأمريكي إذا استطاع سلخ الشيشان وداغستان عن روسيا يمكنه الوصول والسيطرة المطلقة على منطقة وسط آسيا، فضلاً عن السيطرة على جزء كبير من مصادر الطاقة الروسية نفسها، وإضعافها تماماً، فطريق السيطرة على القطب الشمالي تمرّ حصرياً من السيطرة على وسط آسيا ومعها القوقاز الروسي، لأن الوصول إلى القطب الشمالي يحتاج إلى روسيا منهارة ولا يوجد في القطب الشمالي ما يمكن لواشنطن أن تشعله، والإرهاب الوهابي لا ينفع بين الثلوج في القطب الشمالي، وبالتالي الوصول إلى القطب الشمالي بالمنظور الأمريكي هو نتيجة للوصول إلى القوقاز الروسي، أي أن وسط آسيا هدف أساسي لواشنطن على مدار السنوات القادمة وبأشكال مختلفة. عبر إيران: ومن أهم طرق الوصول إلى وسط آسيا، إسقاط جنوب بحر قزوين، وفي العام 2002 تمّ احتلال أفغانستان، وفي العام 2003 تمّ احتلال العراق، وبقي احتلال إيران، فاحتلال إيران بثروات غازها وموقعها الجيوسياسي، يكفي للقضاء على الاقتصاد الروسي والوصول إلى وسط آسيا والبدء بإضعاف روسيا، بل وإسقاط القوقاز، ولكن روسيا منذ الإعلان عن خط نابوكو أدركت الخطر، واعتبرت خط نابوكو بمثابة عمل عدائي ضدها، رغم تناقضاتها مع إيران دافعت عنها وبدأ يظهر تحالف سري بين روسيا وإيران، ورغم كل الحديث عن المشروع النووي الإيراني لم تستطع واشنطن شن عدوان على إيران، وبالطبع لأن إيران منذ غزو أفغانستان بدأت بتطوير قدرات صاروخية مرعبة يعتقد أن روسيا ساهمت بها، والمشروع النووي الإيراني لم يكن في أي ساعة مشكلة واشنطن، بل مشكلتها هي الوصول إلى وسط آسيا والسيطرة على الغاز الإيراني فقط لا غير. والبعض يربط قدرات إيران الصاروخية والتقنية كونها استطاعت جذب الكثير من العلماء السوفييت بعد انهيار الاتحاد السوفييتي، حين كان عرب واشنطن في الخليج يتسابقون إلى جذب أكبر عدد من العاهرات والرقيق الأبيض من الجمهوريات السوفييتية المنحلة وخاصة جورجيا، ولكن الصراع خلال العشر سنوات الماضية أثبت أن الوصول إلى وسط آسيا عبر إيران مشروع ساقط، وكلفة الحرب على إيران قد تكون انهيار الاقتصاد العالمي ومع كل يوم يمر تزداد إيران قوة، ومنذ ذهاب وزير الطاقة التركي إلى روسيا وتسليم روسيا وثيقة مد خط غاز السيل الجنوبي وهو بديل خط نابوكو سقط مشروع ضرب روسيا عبر البوابة السورية، وبالتالي واشنطن في حرب الوصول إلى وسط آسيا، سقطت من خلال الحرب على إيران، وسقطت من خلال تأمين بديل للغاز الروسي إلى أوروبا بعد صمود سورية، وانتقل الصراع إلى مكان آخر وهو ما سنتكلم عنه في الجزء القادم.


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 suhail zidan
    11/9/2012
    10:51
    ستخسر واشنطن
    ان الوقائع التي باتت معروفة تؤكد ان واشنطن اصبحت تدرك خسارتها اي حرب تشن ضد ايران وبخاصة بعد الفشل الزريع الذي اصاب مشروعها في سورية ومن ثم بروز رو سيا والصين كلاعبين اساسيين في الغالم الجديد
  2. 2 salahuldin
    11/9/2012
    11:52
    حانت لحظة الأنتصار
    تحليل رائع و منطقي , و نحن بأنتظار القادم , يعطيكم العافية
  3. 3 salahuldin
    11/9/2012
    12:41
    رسالة للموقع
    أولا يعطيكم العافية على جهودكم , ثانياً لماذا لا تضيفوا للموقع أرشيف أو نافذة للبحث , فهذا مهم جداً , ففي مقال الأخ كفاح نصر , ورد مقال عن طلاس و الناتو و أنا وجدته و لكن على غير مواقع , .. إحتراميs
  4. 4 إدارة جهينة نيوز
    11/9/2012
    13:02
    إلى صلاح الدين
    تحية طيبة...عزيزنا القارىء جميع مقالات جهينة نيوز مأرشفة على نفس الموقع وبإمكانك البحث عن أي مقال في قسم تصفح المزيد في منتصف الصفحةالرئيسية...اما بالنسبة للمواقع الأخرى ربما نشرت المقال نقلا عن جهينة نيوز
  5. 5 قارئ عربي
    11/9/2012
    14:36
    روسيا..والمتجمد الشمالي
    منذ ان تسلم الرئيس الروسي فلادومير بوتن مهامه الرئآسيه وفي بداية فترته الرئآسيه الأولى,أوعز الى جمعية العلماء الروس بالعمل على ايجاد وسيله للوصول الى قاع المتجمد الشمالي واجراء دراسات توضح امتداد حدود روسيا في اعماق المتجمد الشمالي,ونجح الخبراء الروس في الوصول الى قاع المتجمد الشمالي واحضار عينات صخريه أثبتت ان صخور قاع المتجمد الشمالي هي امتداد لصخور سيبيريا وان امتداد تلك السلسله الصخريه تعدى بكثير الحدود الوهميه التي كانت تعتمدها امريكا وبعض الدول الدائره في فلكها,وقدمت روسيا نتائج دراستها الى المنظمات الدوليه المختصه التي أكدت بدورها على نتائج الدراسات الروسيه وتم اعتمادها من المنظمات المختصه التابعه الى الأمم المتحده..حيث التزمت امريكا الصمت حيال ذلك...يتبع
  6. 6 قارئ عربي
    11/9/2012
    15:03
    روسيا..والمتجمد الشمالي...تابع
    وفي عام 2008 استطاعوا الخبراء الروس من النزول الى قاع المتجمد الشمالي"بواسطة غواصات كاسحه للجليد"وثبتوا العلم الروسي عند النقطه المثبته بالدراسه المذكره,واعلنت روسيا رسمياً عن حدودها الممتده في اعماق المتجمد الشمالي والتي تعدت بكثير ما كانت تعتبره امريكا تابعاً لها ولأصدقائها من الدول الأخرى,فثارة ثائرة امريكا احتجاجاً على الخطوه الروسيه,لكنها لم تحصل على نتيجه واضطرت الى التزام الصمت لعدم تمكنها فنياً من مجارات روسيا في هذا المجال"حسب رأي الخبراء"..نعم امريكا تحلم في سيطرتها على المتجمد الشمالي من خلال سيطرتها على نظام الحكم في روسيا"اذا قيض لها ذلك" على غرار سيطرتها على جورجيا من خلال الرئيس الجورجي وحزبه الحاكم وسيطرتها على تونس ومصر وليبيا من خلال الإخوان ال
  7. 7 أبو هادي
    11/9/2012
    20:00
    إلى متى ؟!
    أستاذ كفاح أيها النجم اللامع في سماء الشام المنصورة والمنتصرة على مذاهب الكفر والضلال أما حان الوقت لنقل المعركة خارج أسوار قلعتنا المنيعة لقد بلغ السيل الزبا من شياطين الخليج وسلاطين التتار ( السعودية - قطر - تركيا ) لدينا عندهم الكثير من الأوراق التي إن حرقت احترقوا وعادت سورية أجمل مما كانت و بأيام معدودة فإلى متى ؟!
  8. 8 ليلى
    12/9/2012
    05:27
    قبل الغاز وبعده !
    عبر التاريخ وقبل السيد(غاز) وبعده سورية مرآةللمصالح المتنافسة دوليا إنها بموقعها الاستراتيجي محورالمركز الدبلوماسي بين روسيا وأمريكا منذ البدءففي الأزمات الدولية فتّش عن دمشق فوراوأي سيطرة على الشرق الأوسطلابد من السيطرة على دمشق أولأا وهذا مايدركه العالمبقواه العظمى والصغرىولايهم العالم شؤوننا الداخليةإلا إذا اضطرب هذا الشأن وهدد المصالح خارج سوريةوما حمى العلاقة الأمريكية الإيرانية إلا من حمّى جبهة دمشق.وإذا كان لأمريكا سبع أرواح كالقط (كمافي الأسطورة) فإن خمس أرواح في سورية وفي النهاية الموقع الإستراتيجي ليس للسياحة بل الأساس هو الاقتصاد واحتلال إيران ماكان ولن يكون يوما لأسباب كثيرة بل إن المشكلة والمحور والأساس هو سورية .
  9. 9 وفاء الزاغة
    12/9/2012
    09:30
    قلم يضيء للمعرفة كفاح نصر
    تعدّ آسيا الوسطي المتكونة من كل من تركمنستان، اوزباكستان، كازاخستان، قرغزيستان وطاجيكستان مصدرا مهما للطاقة، خاصة وان تقديرات وزارة الطاقة الامريكية تشير الي ان هذه المنطقة وبحر قزوين المتاخم لها يحتويان علي ثاني اكبر احتياطي للنفط بعد الخليج العربي (17،6 مليار برميل) والاول للغاز الطبيعي في العالم (65 تريلون قدم مكعبة) .
  10. 10 وفاء الزاغة
    12/9/2012
    09:36
    رقعة الشطرنج الكبرى وزوايا المثلث
    زبيغنيو بريجنسكي (Zbigniew Brzezinski)، مستشار الامن القومي السابق للرئيس كارتر في كتابه الذي نشره سنة 1997 بعنوان رقعة الشطرنج الكبري (The Grand Cheboard). فالتحكم في منابع الطاقة وخطوط الامداد، كما جاء في تحاليل بريجنسكي سيكون المحدد الرئيسي للمستقبل السياسي والاقتصادي لدول آسيا الوسطي والضابط لعملية اعادة ترتيب اولويات المثلث الاستراتيجي الذي يدير زواياه الثلاث النسر الامريكي والدب الروسي والتنين الصيني.
  11. 11 وفاء الزاغة
    12/9/2012
    09:49
    زيادة عدد اللاعبين على منابع الطاقة مع بداية القرن 21
    تطوير وسط آسيا ليكون البديل لمنابع النفط والغاز الشرق اوسطي، لا قيمة له اذا لم يكن مقترنا بضمانات عسكرية تؤمن تدفق موارد هذه المنطقة نحو الاسواق العالمية.
  12. 12 مؤمن بالله العلي العظيم
    13/9/2012
    02:33
    نهاية الأزمة
    أعزائي القراء ان نهاية الازمة ستكون في عام 2014 و ستنتصر سوريا و سينتصر الرئيس بشار الاسد و ستعيش سوريا حالة من النهضة الاقتصادية و السياسية وذلك بفعل المكاسب الدولية التي سوف تحصل عليها من جراء انتصارها
  13. 13 مؤمن بالله العلي العظيم
    13/9/2012
    02:34
    انتصار سوريا 2014
    سوريا ستنتصر بقيادة الدكتور بشار الاسد عام 2014 نهاية الأزمة
  14. 14 قارئ عربي
    13/9/2012
    08:11
    الى مؤمن بالله العلي العظيم
    والنعم باللهّ..اخي العزيز كل البوادر والمؤشرات تشير الى ان الرئيس بشار الأسد حفظه الله سيعلن انتصار سوريا العربيه النهائي والمبين في ربيع عام 2013..وسيتلو ذلك نهضه اقتصاديه كبيره كنتيجه لمكانة سوريا القياديه في المنطقه والمؤثره بفعاليه على الساحه الدوليه,ومكتسبات أخرى كثيره ستكافئ بها سوريا كمحصلات مستحقه جرآء انتصارها.
  15. 15 Bassam suleiman
    13/9/2012
    15:22
    Ila 12
    Hatta tantaser suria fi 2014 yajeb an yatawaqqaf alqital alan min ajil an yatamakkan alsaied alraees min alqiam bilislahat w tajsidaha ala ard alwaqe qabl nihayat alfatra alintikhabia fi 2014
  16. 16 خالد يحيي كفاح
    13/9/2012
    16:20
    الغاز الصخري
    سؤال للسيد كفاح : ماذا عن الغاز الصخري بعد البترول الصخري الذي تتبجح إدارة الولايات المتحدة الأمريكية بالوصول إلى تقنيات انتاج كميات خيالية منه بدأت منذ الآن ويدعون أنهم سيتمكنون من انتاج مئة مليار متر مكعب منه بحلول 2020 يعني نحو ضعف الانتاج الروسي اليوم ! المعلوم أن تقنية الاستخراج تعتمد على الضغط وعلى حقن مواد كيميائية داخل الطبقات الصخرية الغنية بالغاز والبترول. طبعا مواد كيمائية ضارة بالبيئة ! فهل يعقل أن يصل التهور بهذه الإدارة بحقن الأراضي التي تعيش فوقها بآلاف الأطنان من هذه المواد الكيميائية ؟ هل يقبل الأمريكي أن يعيشن فوق قنبلة موقوتة ؟
  17. 17 سوري
    30/9/2012
    06:49
    حب الوطن
    اللخ ينصر سوريا على اعدائهالانها هي الحق
  18. 18 بشير عمر صالح محمد / القاهرة .
    11/12/2012
    18:32
    ملف PDF إذا أمكن بالأجزاء كلها بدلا من طباعة كل صفحة على حدة
    فى تعليق سابق لى اليوم بموقعكم الموقر ، شددت على توفير مساحة خالية تماما للكاتب ، فنحن أمام كاتب غزيز بما يملك من معلومات وكان من الأنسب توفير رابط مع نهاية كل جزء يدخلنى مباشرة إلى الجزء الذى يليه ، ليس معنى هذا التقليل من الجهد الذى تبذله إدارة الموقع ، ومع احترامى وتقديرى الكبيرين لكم ، أرجو من سيادتكم عدم التعجيل برفع الأجزاء وأن يكون هناك تنويه من سيادتكم بالرفع قبلها بأسبوع على الأقل . وبرأيى أن الفرصة قائمة إذا أمكن بتوفير رابط مع نهاية كل جزء لأننا أمام عمل كبير وإضافة إلى ذلك سيكون تسلسل الأجزاء مرتبا حيث أننى لمحت عدم ترتيب بعض الأجزاء عدديا . تمهلوا نرجوكم ، أو هناك اقتراح آخر أن يتم تجميع الأجزاء كلها فى ملف PDF فالموضوع على درجة كبيرة من الأهمية ونشكر الكاتب حقيقة .
  19. 19 غسان مسعود
    24/9/2014
    22:35
    لا يصح إلا الصحيح
    تحليل وارد .وننتظر المزيد .
  20. 20 بشير عمر صالح محمد
    24/12/2014
    18:43
    أعانكم الله .. فالتحديات أمامكم كبيرة
    أعانكم الله على مصابكم. لى تنويه بسيط، المكتبة الوقفية على سبيل المثال تقدم لك مثلا 10 أجزاء، كل جزء يشمل ملحقاته وليس منفصلا، ونحن أمام عمل كبير، نظموه أكثر، فالمكتبة الوقفية تدخل إلى الأندرويد مباشرة بمجرد الضغط على سطر الجزء، لا نريد أن نرهقكم أكثر، فيكفيكم ما أنتم فيه أعانكم الله.
  21. 21 بشير عمر صالح محمد
    25/12/2014
    07:50
    نفهم دوركم الوطنى .. نفهم أنكم لستم ممن يساومون على تراب الو
    نشكركم، وتوصية أخيرة ولن نرهقكم بعد ذلك ولكن نتفاهم سويا بهدوء ونحن نقدر تماما الظرف العصيب الذى تمرون به، ونحييكم حقيقة كمجموعة إعلامية نلمس ونحس فعلا بمدى وبحجم دفاعكم عن تراب الوطن بشراسة، وثبات منقطع النظير قدر استطاعتكم دفاعا عن أطفال وفتيات وشيوخ ورجال سوريون لا زالوا بداخل الوطن السورى. نفهم جيدا دوركم الإعلامى، ونسمع أصوات زئيركم فى وجه من أرادوها كاملة خرابا بلقعا .. نفهم ذلك أعانكم الله، ولكن طلبنا البسيط هو ضم كل مجموعة من الياسمينة الزرقاء فى ملف قائم بذاته، بمعنى ولكن لا تغضبون أرجوكم، أن تكون أحداث الياسمينة الزرقاء أكثر تنظيما من حيث تسلسل الأحداث فنحن أمام عمل كبير يستحق أن يكون أكثر تنظيما فى تسلسل الأجزاء والأحداث، نفهم أنكم لستم ممن يساومون على تراب الوطن، نفهم ذلك جيدا.
  22. 22 بشير عمر صالح محمد
    25/12/2014
    15:59
    صبر جميل .. الفرج آت بمشيئة الله تعالى
    الأعزاء المخلصين الوطنيين/ موقع جهينة .. تحية تقدير وفخر بكم .. مهلا، لقد عالجت موضوع تنظيم ملفات الياسمينة الزرقاء وقمت بتحميلها جميعا، صحيح كانت هناك بعض المجموعات ناقصة رقم (1) و (2) لكنى وجدتها ضمن مجموعات أخرى واكتملت بالفعل عندى مجموعة الياسمينة الزرقاء، تدمع عيوننا مثلكم تماما، نتألم مثلكم تماما، صبر جميل، الفرج آت بمشيئة الله تعالى، قلوبنا معكم.

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. سياحة
  10. تقارير خاصة
  11. كواليس
  12. اخبار الصحف
  13. منبر جهينة
  14. تكنولوجيا