معلا: أهم مشكلات ألعاب القوى هي عدم اهتمام ورعاية الأندية

الأربعاء, 22 تموز 2020 الساعة 12:41 | رياضة, رياضات أخرى

معلا: أهم مشكلات ألعاب القوى هي عدم اهتمام ورعاية الأندية

جهينة نيوز:

بحث رئيس الاتحاد الرياضي العام فراس معلا مع رؤساء اتحادات ألعاب القوى ورؤساء اللجان الرئيسة للألعاب القتالية خطة عمل جديدة للمنتخبات والمشاركات الخارجية لها.

وفي تصريح لوكالة "سانا"، أكّد معلا أن ألعاب القوى كانت على الدوام تحقق نتائج ملفتة في كل المشاركات الخارجية وخرجت العديد من الأبطال الذين نفخر بهم وبإنجازاتهم العديدة والمتميزة مبينا أن أهم مشكلات هذه الألعاب هي عدم اهتمام ورعاية الأندية لها وهو أمر يجب التوقف عنده ومعالجته.

وأشار معلا إلى ضرورة أن تكون تجمعات المنتخبات الوطنية نوعية وذات فاعلية وجدوى فنية، مبيناً أنه يجب تكون المشاركات الخارجية باللاعبين واللاعبات الذين يحققون نتائج متقدمة أو مستويات منافسة أو على الأقل متقاربة مع المنافسين وأن يتم اختيار المعسكرات التحضيرية في الدول ذات المستوى القريب من مستوى منتخباتنا لتحقيق الفائدة المرجوة.

وقال رئيس مكتب ألعاب القوى محمد الحايك: على اتحادات الألعاب وضع استراتيجيات طويلة الأمد تخص بناء الألعاب كما ونوعاً ووضع خطط عمل قصيرة الأجل تتعلق بالاهتمام بالمنتخبات وتنفيذ الأنشطة المحلية بصورة تخدم الاستراتيجية العامة للعبة”.

بدوره، أشار رئيس اتحاد الملاكمة كامل شبيب إلى موضوع تغيير اللجان الفنية واعتذار بعض اللاعبين عن حضور المعسكرات التدريبية وإمكانية استقدام مدربين أجانب من كوريا الشمالية بينما طالب رئيس اتحاد الجودو عماد قدور بمعسكر مفتوح ودائم للمنتخبات وتفعيل الصالات التدريبية بالمدن الرياضية والتعاقد مع المدربين الوطنيين بعقد خبرة.

من جهته، لفت رئيس اتحاد الكاراتيه جهاد ميا إلى ضرورة زيادة فرص الاحتكاك والمشاركات الخارجية وتوفير صالة للمنتخب تتوافر فيها كل المستلزمات التخصصية للتدريب وتشكيل تجمعات للمنتخبات الوطنية وفق آلية محددة تحقق الجدوى الفنية ودراسة إمكانية استقدام مدرب أجنبي للعبة.

وقال رئيس اتحاد الكيك بوكسينغ محمد خريس: يجب اعتماد بطاقات للمدربين والحكام العاملين في كل موسم وإقامة تجمعات للمنتخبات الوطنية في المحافظات الفاعلة مثل حماة وحلب واللاذقية وغيرها.

وأشار رئيس اتحاد بناء الأجسام منار هيكل إلى ضرورة البدء بالتحضير لبطولة سيد الشاطئ بالشكل الذي يليق بأهميتها ومساعدة أبطال هذه اللعبة كونها لعبة مكلفة مادياً وضم لعبة القوة البدنية إلى اتحاد بناء الأجسام.

وطالب رئيس لجنة المواي تاي ضياء مارديني باستبدال اللجنة باتحاد كونها تتبع لاتحاد دولي مستقل واستقدام محاضر دولي من تايلاند كونها دولة متقدمة في اللعبة لتأهيل الكوادر وإجراء معسكرات استعدادية في كل من مصر والعراق.


أخبار ذات صلة

أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا