جريمة بشعة يرتكبها إرهابية "داعش" بريف الرقة

السبت, 27 حزيران 2020 الساعة 10:46 | شؤون محلية, أخبار محلية

جهينة نيوز:

قام إرهابيو تنظيم "داعش" الإرهابي بإعدام مواطنين سوريين أثناء قيامهما برعي الأغنام في بادية "دبسي عفنان" المفتوحة على منطقة الـ 55 كم التي يسيطر عليها الاحتلال الأمريكي جنوبي محافظة الرقة السورية.

وقالت مصادر محلية في ريف الرقة إن مجموعة مسلحة من فلول تنظيم "داعش" الإرهابي أعدمت مساء، يوم الخميس 25 حزيران، مواطنين سوريين هما حسين محمد الحمد وابنه نوري الحمد بعد مهاجمة منزلهما في قرية قليب النباج 15 كم شرق دبسي عفنان قرب حقل الثورة النفطي في ريف محافظة الرقة، وسرقة 100 رأس من الأغنام والاستيلاء على سيارتهما وسرقة جميع المؤن الغذائية من المنزل.

وأوضحت المصادر أن مسلحي المجموعة الإرهابية التي ارتكبت المجزرة كانوا يستخدمون الدراجات النارية وآليات مموهة، وغادروا فور ارتكابهم الجريمة باتجاه عمق الصحراء باتجاه منطقة الـ55 كم التي تتحلق حول القاعدة الأمريكية اللاشرعية في منطقة التنف على المثلث السوري ـ العراقي ـ الأردني، حيث ما يزال ينشط تنظيم "داعش" الإرهابي فيها.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا