مبعوث الرئيس الروسي: إدارة ترامب السابقة مسؤولة عن التدهور الاقتصادي الحاد في سورية

الخميس, 23 كانون الأول 2021 الساعة 22:17 | سياسة, عالمي

جهينة نيوز:

مبعوث الرئيس الروسي: إدارة ترامب السابقة مسؤولة عن التدهور الاقتصادي الحاد في سورية

مبعوث الرئيس الروسي: إدارة ترامب السابقة مسؤولة عن التدهور الاقتصادي الحاد في سورية

كشف مبعوث الرئيس الروسي أن إدارة ترامب مسؤولة عن تدهور الوضع الإقتصادي في سورية والمبعوث الأمريكي جيمس جيفري مسؤول عن وضع سياسة الضغط القصوى لتقويض الاستقرار في لبنان والعراق المجاورين لسورية.

وأكد المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سورية ألكسندر لافرينتيف أن استقرار الأوضاع في شمال شرق سورية مرهون بخروج قوات الاحتلال الأميركي من هذه المنطقة.

وقال لافرنتييف في مقابلة مع صحيفة كوميرسانت الروسية: إن “إدارة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب تتحمل المسؤولية عن تقويض الكثير من الجهود لتحقيق الاستقرار والتدهور الحاد للوضع الاقتصادي في سورية ” مشيراً إلى أن جيمس جيفري مبعوث إدارة ترامب الخاص إلى سورية كان مسؤولاً عن وضع “سياسة الضغط القصوى” التي كانت تسعى إلى تقويض الاستقرار في لبنان والعراق المجاورين أيضاً.

ولفت لافرنتييف إلى أن إدارة الرئيس الأميركي الحالي جو بايدن اعترفت بأن نهج ترامب لم يكن بناءً معرباً عن أمل موسكو بألا تستخدم هذه الإدارة شعارات الدعم الإنساني التي تطلقها لمجرد تبرير تقديم المساعدات عبر الحدود إلى سورية.

وقال لافرنتييف: “أعتقد أن الإدارة الأميركية أدركت الحقيقة التي تضطر إلى التعامل معها ولا فائدة من محاولات مواجهتها” مضيفاً إن واشنطن في بعض الحالات ما زالت تقدر بشكل خاطئ توجهات السوريين.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا